اسلام اباد تشكك في تصريحات الشيخ عمر بمقتل الصحفي الامريكي

أعلن الشيخ عمر سعيد المشتبه به الرئيسي في عملية اختطاف الصحفي الامريكي دانيال بيرل قبل اكثر من ثلاثة اسابيع ان بيرل لقي مصرعه فيما سارعت وزارة الخارجية الباكستانية، الى التشكيك في صحة تصريحاته بينما اكدت صحيفة «وول ستريت جورنال» التي يعمل بها بيرل انها لا تزال تعتقد انه على قيد الحياة. فقد قال عمر امام محكمة في كراتشي أمس «على حد علمي، فإن بيرل في عداد الاموات». وكان بيرل قد اختفى قبل ثلاثة أسابيع بينما كان يقوم بإعداد تقرير عن احتمال وجود صلة بين ريتشارد ريد، المتهم بمحاولة تفجير طائرة أمريكية بمتفجرات خبأها في حذائه، بمتطرفين. وتم نقل الشيخ عمر وهو مكبل اليدين ومغطى الرأس إلى قاعة المحكمة في حاملة جنود مدرعة ترافقها عربات الشرطة. ونفى عمر مزاعم الشرطة الباكستانية بأنه اعتقل في لاهور، ثاني أكبر المدن الباكستانية، يوم الثلاثاء الماضي بسبب علاقته المزعومة باختطاف بيرل، قائلا انه سلم نفسه إلى الشرطة. وقال «لم يتم اعتقالي. لقد سلمت نفسي في الخامس من فبراير لحماية عائلتي وأصدقائي، ولانني لا أريد أن يتعرضوا لمضايقات». كان عمر، وهو إسلامي متشدد بريطاني المولد يزعم أن له صلات بشبكة القاعدة الارهابية التي يتزعمها أسامة بن لادن، قد أخبر المحققين في وقت سابق بأنه يعتقد أن بيرل مازال على قيد الحياة، وأنه محتجز في مكان ما في كراتشي. ثم غير عمر أقواله في وقت لاحق وأخبر محكمة كراتشي بأنه يعتقد أن بيرل الذي يبلغ من العمر 38 عاما لقي حتفه. ويزعم أن عمر اعترف «بالتخطيط» للاختطاف. وقالت صحيفة «ذا نيوز» انه اخبر المحققين في وقت سابق بأنه طلب من شركائه في الخامس من فبراير الحالي إطلاق سراح بيرل، وأنه دهش عندما لم يستجيبوا لطلبه. وقال عمر «لقد فهمت أن الولايات المتحدة تريد ترحيلي لاسباب ما سواء كانت صحيحة أم خاطئة، ولكنني أعتقد أن بلادنا لا ينبغي أن تلبي المطالب الامريكية». وقال المدعي العام سيند راجا قريشي انه تمت الموافقة على طلب عمر بقيام خبير طبي محايد بفحصه. وقالت مصادر من المحكمة ان عمر سيظل رهن الاحتجاز لدى الشرطة حتى 25 فبراير الجاري لاستكمال التحقيق معه. وفي أول رد فعل رسمي باكستاني على تصريحات عمر طعن المتحدث باسم وزارة الخارجية الباكستانية في صحتها ومصداقيتها ليجدد الامل ويضفي المزيد من الغموض في ان واحد حول هذه القضية. وقال عزيز خان المتحدث باسم وزارة الخارجية الباكستانية في تصريحات للصحفيين اليوم باسلام اباد «ان عمر السعيد يغير اقواله ويبدلها بصورة مستمرة ومن ثم فان ما اعلنه امام المحكمة حول مقتل دانيل بيرل يبقى مطعونا في مصداقيته وموضع شك». واكد المتحدث «ان الاجهزة الامنية الباكستانية تبذل قصارى جهدها للوصول الى الصحفي دانيل بيرل واطلاق سراحه» مشيرا الى ان بيرل قد يكون على قيد الحياة حتى اللحظة الراهنة. من جهتها أعلنت صحيفة «وول ستريت جورنال» في بيان انها «واثقة» من ان مراسلها الذي خطف في باكستان ما زال على قيد الحياة. وقد أكد دبلوماسي امريكي ان التحقيق في اختفاء بيرل سوف يستمر. الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات