ملفات شخصية لركاب الطائرات الأمريكية

كشفت مصادر صحفية عن ان الحكومة الأمريكية بصدد البدء في اختبار نظام دقيق أمني للطيران بفتح ملفات للركاب متضمنة أكبر قدر من المعلومات الشخصية. وقالت صحيفة «واشنطن بوست» ان سلطات الطيران الاتحادية تخطط لانشاء شبكة كمبيوتر تربط نظم الحجز في الولايات المتحدة بقواعد بيانات خاصة وحكومية لمساعدة السلطات في التعرف على المخاطر المحتملة بطريقة اكثر فاعلية بينما يتم الحد من الطوابير عند نقاط تفتيش الامن في المطارات. ووفقا للصحيفة فان هذه الشبكة ستستخدم برامج للبحث عن معلومات بشأن الراكب والتكهن بأنشطته وتوقع الخيوط الغامضة بشأن المخاطر المحتملة حتى قبل اليوم المقرر للرحلة. وقال التقرير ان شركة طيران واحدة على الاقل هي دلتا ايرلاينز تعمل مع شركات اخرى بشأن نموذج اولى لهذه الشبكة. وقالت شركة طيران نورثويست ايرلاينز انها تجري محادثات مع شركات طيران اخرى بشأن نظام تدقيق امني مماثل. وقالت صحيفة «واشنطن بوست» نقلا عن مصادر حكومية ومصادر في صناعة الطيران على علم بهذه الجهود ان السلطات الاتحادية تأمل في اختبار نموذجين على الاقل في الاشهر المقبلة وربما في وقت أقرب. واضافت ان منتقدي شبكة الامن يخشون من انها ستمثل تدخلا كبيرا في الحياة الخاصة للافراد وستكون بداية نظام مسح يقوض حماية الحياة الخاصة التي يتمتع بها الافراد حاليا. رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات