العراق يصر على الرفع الكامل للحصار عشية لقاء الصحاف وعنان

استبق العراق اللقاء الذي سيعقد اليوم بين وزير خارجيته محمد سعيد الصحاف وكوفي عنان الامين العام للامم المتحدة بالمطالبة برفع الحصار المفروض عليه بصورة كاملة وتطبيق الفقرة 14 من القرار رقم 687 التي تنص على جعل منطقة الشرق الاوسط خالية من الاسلحة النووية. وقال طارق عزيز نائب رئيس الوزراء العراقي في تصريحات للصحفيين في بغداد امس ان الهدف الاساسي بالنسبة لنا هو المطالبة بحقوقنا مؤكداً (نحن نفذنا كل ما فرض علينا من التزامات رغم انها مجحفة ومتعسفة). واكد عزيز ضرورة رفع الحظر المفروض على العراق منذ اكثر من عشرة اعوام. وقال (المطلوب الان من مجلس الامن ان ينفذ هو التزاماته تجاه العراق). وكان عزيز يتحدث في مطار بغداد حيث استقبل وزير خارجية ارمينيا فاردان اوسكانيان الذي وصل جوا في زيارة للعراق. واضاف عزيز (اود ان اؤكد على نقطتين هما اولا رفع الحصار بصورة كاملة وثانيا ضرورة تطبيق الفقرة 14 من القرار 687) التي تنص على جعل الشرق الاوسط منطقة خالية من اسلحة الدمار الشامل. وقد وصل الصحاف الى نيويورك امس لاجراء حوار شامل مع عنان يستهدف حل مشكلة مفتشي الاسلحة التابعين للمنظمة الدولية . واعلن الصحاف انه سيقدم خلال مباحثاته في الأمم المتحدة أدلة على عدم وجود اسلحة دمار شامل لدى العراق موضحاً ان مسألة عودة المفتشين مبنية على مزاعم بان بغداد تحتفظ بأسلحة دمار شامل. ــ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات