وفي كلمته لملتقى الإمارات الدولي: عصر التجارة الالكترونية يطرح تحديات جديدة

أكد الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع الرئيس الفخري لملتقى الامارات الدولي ان عصر التجارة الالكترونية الجديد يطرح تحديات لم يسبق لها مثيل, وهي لا تتطلب منا اعادة توجيه ، فكيرنا فحسب بل تفرض علينا جميعاً مسئولية تحقيق الآمال المتنامية للناس وللسوق. جاء ذلك في كلمة سموه بالكتيب الرئيسي لملتقى الامارات الدولي الذي يعقد في الفترة من 28 فبراير الجاري وحتى 1 مارس المقبل تحت عنوان (القيادة الالكترونية ـ قيادة اقتصاد الانترنت) بفندق جميرا بيتش. وقال سموه ان القمة السنوية لملتقى الامارات الدولي تتميز هذا العام بالطموح والوضوح فليس هناك مفر من وقع الاقتصاد الالكتروني. والذين ينتهزون الفرص المتاحة سوف يحصدون الازدهار بنفس السرعة التي سينهار بها اولئك الذين فشلوا في الاستفادة من الفرص. واشار سموه الى ان دبي استوعبت هذه الحقائق واطلقت مبادرات عدة لكي تضمن الاستمرار في القيام بدورها في عصر التجارة الالكترونية الجديد, وما انشاء مدينة دبي للانترنت واجراءات التحول الى الحكومة الالكترونية سوى خطوات اولى في ذلك المجال. وقال سموه (وعندما أقول الاولى, فانما اعني انه مع استمرار تطور التكنولوجيا فكذلك يجب ان تتعزز عزيمتنا على استيعابها واستخدامها لما فيه مصلحة الجميع, ان طفرة الاقتصاد الالكتروني تفرض علينا مستوى عالياً من التطور والذي من اجل تحقيقه لابد من تبني الاستراتيجيات المناسبة). واكد سموه ان الاعمال التقليدية والقواعد الاقتصادية مازال معمولا بها, لكن اساليب الوصول الى النجاح تباينت في بعض الحالات بحيث لم يعد ممكنا تمييزها وما من شك في أنه لا مفر امامنا الا ان نكون جزءاً من ذلك التغير.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات