بوش يطلب من المحكمة الفيدرالية ، اسـتبعاد الفـرز اليدوي من النتائج

طلب المرشح الرئاسي الجمهوري جورج بوش من المحكمة العليا الفيدرالية ابطال قرار محكمة فلوريدا العليا بضم نتائج الفرز اليدوي للاصوات الى النتائج النهائية لعدم دستوريته, محذرا في استئنافين تلقتهما المحكمة امس، من حدوث ازمة دستورية, واقام 13 دعوى قضائية لاحتساب اصوات العسكريين المستبعدة من الفرز. وفي تحول درامي لدفة النزاع القانوني قضت محكمة ميامي بوقف الفرز اليدوي في الولاية تأييدا لقرار المقاطعة, مما دفع معسكر المرشح الديمقراطي الى استئناف القرار حيث رفضته محكمة ميامي . ومع استمرار النزاع القانوني دخلت دراما الانتخابات الامريكية اسبوعها الثالث, حيث ستصدر المحكمة الفيدرالية العليا حكمها في الاستئنافين المقدمين من بوش يوم الاثنين المقبل بعد ان يودع معسكر جور القانوني حججه غدا السبت. وفي تصريحاته الليلة قبل الماضية قال بوش في الاستئناف ان محكمة فلوريدا العليا انتهكت الدستور بقرارها استمرار الفرز اليدوي بدون معايير واضحة. وحذرت عريضة الاستئناف من عواقب وخيمة ونشوب ازمة دستورية جراء الفرز اليدوي العشوائي مما يشكك في شرعية الرئيس المنتخب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات