السعودية: المنظومة الامنية الروسية غير عملية؟ الامير سلطان: العراق وافق على منطقتي الحظر لطمأنة جيرانه

نفى الامير سلطان بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس الوزراء وزير الدفاع والطيران السعودي ان يكون وزير الخارجية الروسي ايجور ايفانوف قد عرض على الرياض رسمياً اقتراحاً يقضي بانشاء منظومة أمنية عسكرية تضم دول مجلس التعاون الخليجي وايران والعراق, قائلاً: ان مثل هذا الاقتراح غير عملي, مضيفاً ان العراق وافق على منطقتي الحظر لطمأنة الدول المجاورة. كما نفى ان يكون قد تم بحث صفقات سلاح امريكية مع وزير الدفاع الامريكي وليم كوهين خلال زيارته للرياض, مشيراً الى ان المباحثات مع الوزيرين الروسي والامريكي تناولت المسألة العراقية وتطورات عملية السلام. وعن موقف المملكة بشأن المقترح الروسي بإنشاء منظومة عسكرية أمنية تضم مجلس التعاون لدول الخليج العربية إضافة إلى إيران والعراق, قال وزير الدفاع السعودي (هذا الموضوع لم يطرح علينا رسميا أبدا .. لكن هذا الاقتراح .. غير عملي). وأضاف ان المطلوب هو أن ينصاع العراق إلى قرارات مجلس الامن (الذي روسيا عضو فيه وتؤيد هذا الشيء. إذا انصاع العراق لهذا الموضوع انتهت المشكلة كلها ولا يحتاج أن نعلم كيف نتعاون مع إخواننا). وردا على سؤال عما إذا كان هناك وفاق بين دول مجلس التعاون حول استمرار فرض العقوبات على العراق قال الامير سلطان (لا أستطيع أن أتكلم عن دول الخليج فلها وجهاؤها ولها رجالها). ونفى الامير سلطان في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع وليم كوهين قبل مغادرة الاخير الى مسقط ابرام السعودية صفقات لشراء طائرات امريكية حالياً وقال اننا نفكر الآن في بناء المجتمع السعودي علمياً وصناعياً وزراعياً وعندنا الامكانيات للدفاع عن الوطن. واضاف الامير سلطان انه لم يبحث مع كوهين اي صفقات اسلحة وقال ما قيل في الماضي حول صفقات اسلحة جديدة (قول ولم نفكر الآن في صفقات عسكرية). ونفى الوزير السعودي كذلك وجود قوات أمريكية في المملكة بصفة مستقلة, وقال ان الموجود الان (هو طائرات الحظر الذي فرض من دول التحالف في مدينة صفوان بعد انتهاء الحرب مباشرة), مضيفا ان العراق وافق على أن يكون هناك حظر جوي (لطمأنة الدول المجاورة). وقال ان الحظر الجوي المفروض على العراق (استمر .. وقد أبرم هذا الاتفاق في الامم المتحدة ومجلس الامن ولم تنقضه أي دولة كانت من إحدى عشرة سنة إلى الان). وأوضح أيضا أن القوات الامريكية الموجودة في بلاده (ليست قوات ضاربة وليست قوات معتدية على العراق بل قوات تخدم السلام في العراق وبجوار العراق). وردا على سؤال حول ما إذا كانت السياسة الامريكية منحازة لاسرائيل وإمكانية وقف العنف في الاراضي الفلسطينية قال (اعتقد أن الولايات المتحدة بقيادة الرئيس بيل كلينتون تسعى إلى السلام العالمي وبالذات الاوسطي هى مكلفة به .. أما الدخول في من هو منحاز وغير منحاز اعتقد أن هذه أسئلة مثيرة لا فائدة منها للجميع). من جانيه أعرب وزير الدفاع الامريكي وليم كوهين عن أمله بأن يتمكن الاسرائيليون والفلسطينيون من العودة إلى طاولة المفاوضات (للوصول إلى حل عادل لتحقيق السلام). وعن هجمات سابقة استهدفت مصالح أمريكية قال كوهين ان (الهجمات الارهابية وقعت قبل الصراع الحاصل بين الاسرائيليين والفلسطينيين ومنها ما حدث في المملكة العربية السعودية وكينيا وكلها غير مرتبطة بتطورات الاوضاع في الاراضي الفلسطينية), معربا عن اعتقاده بأن (البعض يحاول الاستفادة من هذا الوضع). وقال كين بيكون المتحدث باسم البنتاجون ان وزير الدفاع الامريكي وولي عهد السعودية الامير عبدالله بن عبدالعزيز اتفقا في محادثات الاحد على ضرورة ايجاد سبيل الى وقف العنف بين الاسرائيليين والفلسطينيين). وقال بيكون (كان هناك احساس واضح بالقلق لدى الجانبين وان علينا ان نجد حلاً لهذه الازمة من اجل ان نحول دون استفحالها). من جهته دعا وزير الخارجية الروسية قبيل اختتام زيارته للرياض الى ضرورة ان يتخذ المجتمع الدولي الخطوات اللازمة من اجل وقف العنف في الاراضي المحتلة. وقال ايفانوف ان هذه المهمة يجب ان تكون عاجلة وفورية ولا بد من تنفيذها بجهود مشتركة حتى تستأنف عملية التفاوض بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي. واضاف الوزير الروسي في تصريح له مساء امس الاول في الرياض عقب اجتماعه مع نظيره السعودي الامير سعود الفيصل (نحن نرى ان فرض العقوبات المختلفة لا يؤدي الا الى زيادة معاناة الشعب الفلسطيني ولا يساعد على تهدئة الوضع في المنطقة, كما دعا الى عدم تصعيد الموقف مشيراً الى اهمية تنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل اليها في شرم الشيخ. وكان العاهل السعودي الملك فهد بن عبدالعزيز قد استقبل مساء امس الاول كلاً من وليم كوهين وايفانوف حيث بحث معهما التطورات في المنطقة. الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات