لندن ترفض الجيش الأوروبي

اعلن وزير الخارجية البريطانية روبن كوك أمس ان قوة التدخل السريع (المستقبلية) لن تصبح في اي من الاحوال (جيشا اوروبيا). وقال روبن كوك في بيان نشر عشية اعلان الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي الـ 15 في ، بروكسل عن حجم مشاركتها في هذه القوة بالعديد والعتاد ان (التصريحات السخيفة التي افادت اننا سنشكل هذا الاسبوع جيشا اوروبيا هي مثل ملموس على النهج المعادي لأوروبا. فلنتمسك بالوقائع وليس بالخرافات). وكان الاتحاد الاوروبي قرر في ديسمبر 1999 في هلسنكي تشكيل قوة قوامها 60 الف رجل قادرة على الانتشار خلال مهلة 60 يوما في عمليات مشابهة لعملية كوسوفو والبقاء على الارض اكثر من سنة. واضاف كوك (لن يكون هناك جيش اوروبي. والحكومة البريطانية ستتخذ كل القرارات المتعلقة بمساهمة القوات البريطانية في اي قوة كانت وبأي حجم). وتابع ان (الاتحاد الاوروبي لن يقيم دفاعا جماعيا. فهذا هو دور حلف شمال الاطلسي). وحسب تقديرات الصحافة البريطانية فان المساهمة البريطانية في قوة التدخل السريع يمكن ان تصل الى حوالي 20 الف رجل وهو رقم لم تؤكده وزارة الدفاع. واوضح كوك ان (الهدف الفعلي لهذه القوة هو ضمان ان تحسن الدول الاوروبية قدراتها على ادارة عمليات حفظ سلام او التدخل الانساني). أ.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات