طالبان لا تستبعد الرد بالأسلحة الجرثومية في حال تعرضها لهجوم أمريكي

صرح وزير خارجية حكومة طالبان الأفغانية وكيل أحمد متوكل أنه ليس هناك أى تغير فى سياسة حكومته تجاه أسامة بن لادن المقيم فى الاراضى الافغانية مجددا رفض تسليمه الى الولايات المتحدة الامريكية. وقال لا يوجد مبرر يجيز اعتداء امريكيا على أفغانستان أو مكان اقامة أسامة بن لادن. واضاف أن بلاده سترد على اى اعتداء حتى ولو تطلب استخدام الاسلحة الجرثومية. وأوضح أن الدول الاسلامية المجاورة تجاوبت مع مناشدة طالبان لمساعدتها فى حالة وقوع أى اعتداء جوى أمريكى وردت هذه الدول بأنها لن تسمح للولايات المتحدة الامريكية استخدام اجوائها لضرب أفغانستان. وقال متوكل للصحفيين فى مدينة كويتا بلوشستان بعد عودته من القمة الاسلامية التى انعقدت فى الدوحة أن تواجد بن لادن فى الاراضى الافغانية لا يعطى الولايات المتحدة الامريكية مبررا للاعتداء على دولة ذات سيادة. ونفى وجود معسكرات ارهابية فى أفغانستان كما ذكر أنه ليس هناك معاهدة بين باكستان وأفغانستان لتسليم المجرمين والفارين من وجه العدالة. وحول اغلاق الحدود المشتركة بين أفغانستان وباكستان فى وجه اللاجئين الجدد قال ان رفض عبور اللاجئين الى الاراضى الباكستانية أمر يعود الى باكستان ولا يسبب أى تغير فى العلاقات بين البلدين. وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات