محكمة فرنسية تقضي بسجن جـزائــريين 30 و20 عـاما

حكم في باريس أمس على الجزائريين بوعلم بن سعيد وكريم كوسا بالسجن 30 عاما للاول و20 عاما للثاني لادانتهما بالاشتراك سنة 1995 في حادثي اطلاق نار واعتداء فاشل في احدى ضواحي ليون (وسط شرق). ولا يمكن اطلاق سراح الاسلاميين قبل انقضاء ثلثي مدة الحكم. وكان المدعي العام جينو نيشي قد طالب بالسجن ثلاثين عاما (للاسلاميين) على ألا يطلق سراحهما قبل انقضاء عشرين عاما منها. وادين بوعلم بن سعيد وهو جزائري يبلغ من العمر 32 عاما بالاشتراك في الاعتداء الفاشل الذي استهدف القطار السريع بين ليون وباريس في كايو سور فونتان (رون) في 26 اغسطس 1995 وبرئ من تهمة الاشتراك في حادث اطلاق النار في برون في 15 يوليو من العام نفسه. وادين كريم كوسا وهو جزائري يحمل الجنسية الفرنسية ويبلغ 28 عاما, بالاشتراك في حادث اطلاق النار في برون الذي اسفر عن اصابة ثلاثة من عناصر الشرطة واصابة اخر بصدمة نفسية كما ادين بمحاولة قتل رجال درك في حادث اطلاق النار في كول دي مالفال في 27 سبتمبر 1995. أ.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات