اتصالات تقطع 4 هواتف لمواطن لتأخره عن دفع 22 فلساً

فوجىء المواطن أ.ع.ع بقيام مؤسسة الامارات للاتصالات )اتصالات( بقطع الحرارة عن هاتف مكتبه الخاص الذي يدير أعماله التجارية منه اضافة الى هاتفي منزله والهاتف المتحرك الذي يمتلكه بالرغم من أنه دفع كافة الفواتير المستحقة عليه قبل عشرة أيام من القطع ومازال يحتفظ بكافة ايصالات الدفع. ولكن المفاجأة تحولت الى صدمة حقيقية عندما قام بمراجعة (اتصالات) ليخبره الموظف بعد البحث والتمحيص عن طريق الكمبيوتر ان سبب قطع الهواتف الاربعة هو عدم قيامه بدفع كافة المبالغ المستحقة على فواتير الهواتف, حيث يشير الجهاز الى ان هناك 22 فلساً لم يتم دفعها!! من أين اتت هذه الـ 22 فلساً مع ان كافة الفواتير موجودة ومدفوعة؟ لم يكن هذا هو ما يشغل فكر )أ.ع.ع( بقدر ما كان مندهشاً من كيفية قطع هواتفه, وتعطيل مصالحه التجارية من أجل هذا المبلغ الزهيد فلو تم ابلاغه لكان دفعه على الفور فهو لا يساوي شيئاً!! تعاطفه مع القضية إلا أنه قال هذا هو النظام وهذا هو الكمبيوتر.. لابد من دفع المبلغ حتى نستطيع اعادة الحرارة للهواتف المقطوعة.. وعلى الفور قام المواطن بوضع عشرة دراهم في جهاز الدفع الآلي ليخصم منها 22 فلسا ويضع له في رصيده 78.9 دراهم.. وأخيرا عادت الحرارة للهواتف المقطوعة!! من جانبها اكدت مصادر مسئولة في (اتصالات) انها على استعداد لتلقي اية شكاوى من المشتركين بهذا الصدد وبحثها وتقديم أفضل خدمة لهم, مشيرة إلى ان المؤسسة تسعى لحل اية مشكلة أو خطأ يقع دون قصد خاصة فيما يتعلق بمسألة تحصيل الفواتير المتأخرة او قطع الخطوط نتيجة عدم دفعها. واضافت المصادر قائلة انه من المستحيل ان تقوم المؤسسة بقطع الخدمة الهاتفية عن اي مشترك بخدمات خطوط الهواتف الثابتة والنقالة من أجل فاتورة لا تتجاوز قيمتها 22 فلسا, موضحة ان المؤسسة تبدأ في توجيه انذارات بوسائل مختلفة للمشترك بقطع الخدمة في حال تأخره عن دفع فاتورة قيمتها تتجاوز 200 درهم. واكدت المؤسسة انها لا تقدم ابداً على القطع الفوري للخطوط الثابتة والنقالة, وذكرت أن اجراءات القطع التي تتبعها تبدأ بعد مرور أسبوعين على الاقل من تاريخ ابلاغ المشترك بالفاتورة. وارسالها له بالبريد ثم تبدأ بعد الاسبوعين إبلاغه عن طريق مكالمات تحذيرية باهمية الدفع بعدها تبدأ عملية القطع. واوضحت (اتصالات) انه قد يكون هناك مشترك لديه أكثر من هاتف محمول أو ثابت مسجل بإسمه وقد يسدد فاتورة هاتف تكون قيمتها لا تساوي مثلا 28 فلسا في حين ان لديه فاتورة اخرى متأخرة بقيمة مالية تتجاوز 200 درهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات