هيكل يشارك في مؤتمر انتخابي لتأييد مرشح وفدي قبطي

كسر الكاتب الصحفي المصري الاشهر محمد حسنين هيكل تقليداً فرضه على نفسه وشارك في مؤتمر انتخابي لمرشح حزب الوفد بدائرة الوايلي (الشعبية) بالقاهرة, ودعا الناخبين الى التصويت للمرشح القبطي الشاب منير فخري عبدالنور يوم الاربعاء المقبل قائلا: (جئت لأرى ابني منير فخري وهو يخوض بحر الانتخابات الذي لم أخضه في حياتي وأسجل اعجابي بشجاعته وكفاءته).وفاجأت خطوة هيكل المراقبين من كل الاوساط السياسية, خصوصاً الناصريين, الذين يعتبرونه المنظر والمدافع الاول عن مشروعهم السياسي وعن الزعيم الراحل جمال عبدالناصر. وزادت المفاجأة لجهة أن هيكل يقاطع منذ منتصف الخمسينيات المؤتمرات الجماهيرية والندوات ذات الطابع الشعبي أو الانتخابي ويقصر ظهوره على الندوات ذات الطابع السياسي والثقافي مثل معرض الكتاب الدولي الذي حجب عنه منذ منتصف التسعينيات. هيكل من جانبه اكد ان اختلاف توجهاته السياسية مع حزب الوفد لم يمنعه من المشاركة في ندوة تأييد منير فخري معتبراً ان الوقت قد حان لجيل الشباب. وأضاف: حرصت على المشاركة في هذه الندوة لأزكي جيلا بكامله وهو جيل الشباب وأعتقد أن منير فخري عبدالنور يعتبر خير ممثل لهذا الجيل وهو شاب, أمين وواع. ومن جانبه وجه منير فخري عبدالنور الشكر للكاتب الكبير محمد حسنين هيكل على حضوره الندوة وقال قد اختلف في الرأي أحيانا حول بعض القضايا مع عمي محمد حسنين هيكل ولكني دائما أكن له كل الحب. البعض فسر كسر هيكل لهذا التقليد بعدم حضور مؤتمرات جماهيرية او انتخابية بأنه يعود الى صداقته المتينة لوالد المرشح فخري عبدالنور والتي تعود الى ايام شبابهما في الاربعينيات واستمرت بلا انقطاع, وبالتالي فهي لا تحمل تفسيراً سياسياً بالمرة. القاهرة ــ مكتب (البيان):

طباعة Email
تعليقات

تعليقات