نجاح واكيم يعلن مقاطعته للانتخابات النيابية في لبنان

اعلن نجاح واكيم, احد الوجوه المعارضة البارزة في مجلس النواب اللبناني, أمس انه سيقاطع الانتخابات التشريعية المقبلة بسبب عدم وجود اي احتمال للتغيير على حد قوله. واوضح واكيم اثناء مؤتمر صحافي ان (التحالفات المصطنعة (...) تجعل العملية الانتخابية عقيمة ولا تتيح اي هامش حرية للناخبين) . وقال (لهذا السبب قررت حركة الشعب (التي انشأها واكيم مؤخرا) عدم ترشيح احد) . وكان نجاح واكيم الذي يتمتع بشعبية في اوساط الشبيبة اللبنانية, انتخب نائبا عن بيروت منذ اربعة اعوام في مواجهة ائتلاف قوي بقيادة رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري الذي ندد واكيم بادارته البلاد بعقلية رجل الاعمال. لكن وعلى الرغم من مغادرة الحريري, بقي واكيم في صفوف المعارضة, متهما حكومة سليم الحص بانها اسوأ من سابقاتها. يشار الى ان ثلاثة احزاب مسيحية هي القوات اللبنانية (المحظورة) والوطنيون الاحرار (بقيادة دوري شمعون) والتيار الوطني الحر بقيادة العماد ميشال عون الذي يعيش في منفاه في باريس, اعلنت مقاطعة الانتخابات التشريعية لان (ظروف الاقتراع الحر خصوصا من اي تدخل خارجي غير متوفرة) . وستجرى الانتخابات على مرحلتين اولاهما في 27 اغسطس. وستحمل الى البرلمان 128 نائبا موزعين بالتساوي بين المسيحيين والمسلمين. أ.ف.ب

تعليقات

تعليقات