مصرع مسئول يمني في صنعاء ، استئناف محاكمة السفاح اليوم

شهدت العاصمة اليمنية صنعاء حادث اعتداء مسلح راح ضحيته وكيل المحافظة عبدالكريم العزاني بعد قيام مسلحين مجهولين بإطلاق النار عليه, في حين احتشدت قبيلته وسط العاصمة. وتستأنف اليوم محاكمة سفاح صنعاء محمد آدم عمر المتهم بقتل واغتصاب عدد من الطالبات بكلية الطب بجامعة صنعاء. وقالت مصادر في المحافظة ان ثلاثة اشخاص ملثمين كمنوا في عمارة قيد التشطيب تقع قبالة منزل الوكيل وحينما ركب سيارته مع ثلاثة من اطفاله وهم بالمغادرة اطلق احدهم رصاصتين من بندقية قنص كانت احداهما قاتلة اصابت الوكيل في عنقه فيما أصابت الرصاصة الاخرى اثنين من اطفاله باصابات طفيفة. واضافت المصادر أن العزاني لقي مصرعه على الفور ونقل مع اطفاله المصابين الى مستشفى (الثورة) العام بصنعاء حيث تجمع عشرات من ابناء قبيلته المسلحين والذين ينتمون الى منطقة رداع بمحافظة البيضاء شرق البلاد. ولم تعرف بعد دوافع القتلة كما ان اقارب القتيل ينفون وجود خصوم له قد يكونون وراء الحادث الذي وقع في العاشرة من صباح امس فيما شرعت اجهزة الامن في اجراء تحريات مكثفة في محاولة للوصول الى القتلة. من جهة أخرى تستأنف محكمة بني الحارث برئاسة القاضي يحيى الاسلمي اليوم محاكمة سفاح صنعاء حيث كانت المحكمة قد قررت فى جلستها التى عقدتها يوم 4 يوليوالماضى اعاده تكليف مكتب ترجمه معتمد لترجمة تقريرالخبيرين الالمانيين البروفيسور قانق هوكن باك استاذ الطب الشرعى بجامعه درسلدورف ومساعده البروفيسور نورالف كال حول الجثث والاعضاء البشرية التى وجدت فى مشرحة كليه الطب من حيث الجنس وتاريخ الوفاة واسبابها. وقد اعلن رئيس المحكمه ان الترجمه السابقة التى تمت لتقرير الخبيرين الالمانيين كانت ترجمة مختصرة وليست دقيقه وانها لم تتم بشكل كامل للتقرير وانها اغفلت نقاط جوهرية فيه مما أدى الى اخلال فى المعنى مشيرا الى ان التقرير طبقا لهذه الترجمة لايقطع ولا يجزم بشىء, وكانت المحكمه قد انتدبت الخبيرين الالمانيين لمعاينة مشرحة كلية الطب التى كان يعمل فيها المتهم كفنى تشريح وهى مسرح الجريمه التى ارتكب فيها جرائمه. وقد انتهى الخبيران من تقريرهما الذى يقع فى 66 صفحة الا ان ترجمه هذا التقرير تمت فى 18 صفحة فقط. وقد أوضح العقيد محمد الهمدانى مديرالمعمل الجنائي المركزى ان ترجمة التقرير تمت بطريقة سريعة بسبب المطالبة بسرعة انجازها خلال يومين فقط. ومن المنتظر ان تكشف الترجمة الجديدة للتقرير عن بعض جوانب الغموض المحيطة بالقضية التى هزت اليمن كله وكانت حديث العالم كله. صنعاء ـ مراد هاشم

تعليقات

تعليقات