موسكو تعلن اعتقال قائد ميداني شيشاني ،مبعوث روسي يلتقي مسخادوف قريبا

أعلنت القوات الروسية أمس انها اعتقلت أحد قادة المقاتلين الشيشان وعثرت على أدلة تقودها إلى موقع الرئيس الشيشاني المختفي أصلان مسخادوف الذي ذكرت تقارير منفصلة ان مبعوثا من الكرملين سيلتقي به قريبا لتتويج اتصالات بين الطرفين بدأت منذ يناير الماضي. ونقلت وكالة إيتار- تاس الروسية للانباء عن قيادة القوات الروسية في القوقاز قولها انه تم إلقاء القبض على القائد الميداني موفلادي موفساشيف أكبر مساعدي مسخادوف في قرية شالي التي تبعد 25 كيلومترا جنوب شرق العاصمة جروزني. ولم تورد الوكالة أية تفاصيل بهذا الشأن. يذكر أن السلطات الفيدرالية لم تحقق سوى نجاح محدود في القبض على قادة المقاتلين منذ بدء القتال في الشيشان في أغسطس من العام الماضي. ولا يزال مسخادوف والقادة الميدانيين شامل باساييف ورسلان سيلاييف والقائد الاردني الاصل خطاب, طليقي السراح في المناطق الجبلية جنوب الشيشان. وكانت القوات الروسية ألقت القبض في وقت سابق من هذا الشهر على القائد الشيشاني سلمان رادوييف المتهم بتورطه في تنفيذ عدد من التفجيرات. ويقبع رادوييف حاليا في أحد السجون الروسية بانتظار محاكمته. من جانب آخر أعلن مسئولون قوقازيون أمس ان مبعوثا للكرملين يمكن ان يلتقي قريبا مسخادوف وذهبوا الى حد التأكيد ان اتصالات بين الطرفين بدأت منذ يناير الماضي. فقد اعلن رئيس جمهورية اوسيتيا الشمالية الكسندر زاسوخوف لمحطة التلفزيون الحكومية (ار تي ار) ان (وقت المبادرة السياسية قد حان. بامكاني ايضا ان اتوقع ان يسمع صوتنا وان يحدث شيء مهم. اي ان يلتقي مسخادوف مبعوثا يختاره بوتين) . واضاف (كنت على اتصال بمسخادوف عمليا كل يوم سواء مباشرة او غير مباشرة) . ورد الكرملين بالتأكيد انه على علم بهذه الاتصالات. لكن وكالة (انترفاكس) افادت ان السلطة لم تغير موقفها من مسخادوف الذي يلاحقه القضاء الروسي بتهمة (التمرد المسلح) . واعلن رئيس جمهورية انجوشيا, على الحدود مع الشيشان ايضا, أمس انه نقل (اقتراحات) موسكو الى الشيشانيين الذين رفضوها. وقال الرئيس الانجوشي رسلان عائشوف لشبكة (ار تي ار) ان (عملية السلام جرت منذ يناير وهي جارية اليوم ايضا) . واضاف (لقد اجريت اتصالات مع حكومة مسخادوف وقدمت اقتراحات معقولة تماما) مشيرا الى انه (نقل اقتراحات السلطة الفيدرالية قبل ثلاثة اسابيع للمرة الاخيرة لكي يتم دراستها) . وتابع (للاسف لدي انطباع بأنها لم تؤخذ في الاعتبار) . يشار الى انه منذ بدء التدخل العسكري الروسي في الشيشان قبل اكثر من ستة اشهر اوضح الرئيس المنتخب الحالي فلاديمير بوتين الذي كان يشغل منصب رئيس الوزراء مواقفه حيال النزاع, ومفادها ان موسكو تعتبر القادة الشيشان وبينهم الرئيس مسخادوف (ارهابيين) ولا تعترف بشرعية احد منهم كما انها تستبعد اجراء اي مفاوضات معهم. وقد زار وزير الداخلية الروسي فلاديمير روشايلو أمس الشيشان برفقة الجنرال فياتشيسلاف تيكوميروف قائد قوات وزارة الداخلية ونائب رئيس اللجنة الانتخابية فالنتين فلاسوف. واعلن لدى توقفه في موزدوك (اوسيتيا الشمالية) ان مهمته تهدف بشكل خاص الى درس مشكلة تصفية قطاع الطرق واعتقال قادتهم والقيام ايضا بعمليات تطهير في بعض المناطق التي يقطنها قطاع الطرق حسبما افادت معلومات مختلفة. الوكالات

تعليقات

تعليقات