استقبل كريمات محمد بن راشد وعضوات مسيرة الحب ، زايد يؤكد عظمة دور الام في اعداد الاجيال ، رئيس الدولة: لولا والدتي ما وصلت إلى ما صرت اليه - البيان

استقبل كريمات محمد بن راشد وعضوات مسيرة الحب ، زايد يؤكد عظمة دور الام في اعداد الاجيال ، رئيس الدولة: لولا والدتي ما وصلت إلى ما صرت اليه

أكد صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة عظمة الدور الذى تلعبه الام فى حياة الابناء وفى اعداد الاجيال وترسيخ القيم والمبادىء فى نفوسهم من خلال التربية والتوجيه والارشاد وهو ما ينعكس ايجابيا على المجتمع بأسره. وقال صاحب السمو رئيس الدولة ان الله سبحانه وتعالى قد كرم الام فى كتابه الحكيم بالاجلال والتقدير كما حثنا النبى صلى الله عليه وسلم على رد الجميل لها وفاء وعرفانا لما قدمته وبذلته من اجل ابنائها باعتبارها مربية الاجيال ومعلمة الاخلاق الحميدة للبنت والولد على السواء وهو حرص طبيعى فى وجدان كل ام وما تقوله وتدعو اليه فيه فائدة قصوى قد لا يعرفها الصغير حتى يكبر ويرى نتائج حرصها وتوجيهها ومردود خوفها ورعايتها. جاء ذلك اثناء استقبال سموه مساء امس الاول بقصر البحر للشيخة لطيفة والشيخة مريم والشيخة شيخة كريمات الفريق اول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبى وزير الدفاع وعضوات وفد مسيرة الحب التى انطلقت من مقر دائرة الصحة والخدمات الطبية بدبى حتى قصر المشرف بأبوظبى تعبيرا عن امتنان ابناء الامارات وتقديرا لقرينة صاحب السمو رئيس الدولة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام (أم الجميع) على ما تقدمه من اجل المرأة الاماراتية. واضاف سموه (اتذكر والدتى رحمها الله بحب كبير وأتذكر حفاظها علي وحرصها على توجيهى ولولا هذا الحرص وهذه الرعاية ما وصلت الى ما صرت اليه لذلك اذكر لها فضلها بعد الله سبحانه وتعالى فلم تكن ترضينى على حساب الصواب وكانت نصائحها حاضرة فى كل وقت تردنى عن جهالتى وترشدنى الى الحقيقة لذلك على الابناء ان يحرصوا حرصا بالغا على الاستماع الى الام وتوجيهاتها لان فى ذلك فوائد كبيرة لحاضرهم ومستقبلهم) . وأكد صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ان قرينته سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ام مثالية فى رعايتها لانجالها واحفادها واهتمامها ببنات وطنها اهتمام الام الحريصة على حياتهن ومستقبلهن كما انها تتمتع بذكاء جعلها تتابع وتدرس ماتراه وتستفيد منه استفادة كبيرة.. وهى تستشيرنى فى ذلك كما تختار بذكائها صفوة النساء للعمل والتعاون وتبادل الاراء داخل الدولة وخارجها. ـ وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات