التوصل لحل نهائي لمشكلة اسكان التضامن

توصلت الأطراف المعنية بمشكلة مشروع التضامن للاسكان لاتفاق شامل ونهائي للمشكلة القائمة. أعلن ذلك ابراهيم بوملحة النائب العام بدبي وقال: ان ذلك جاء بعد الاجتماع الذي عقده بحضور جمال البح مدير عام صندوق الزواج, وراشد الغيث رئيس مجلس إدارة مؤسسة التضامن للمقاولات. وأكد ان اجتماعا عاما سيعقد بعد عطلة عيد الأضحى المبارك بين الأطراف المعنية وملاك الفلل الذين يبلغ عددهم 300 شخص لطرح الحلول التي تم الاتفاق عليها وإذا وجدت الموافقة سيتم اعتمادها وتنفيذها فورا. وأوضح ان الحل يتضمن ادخال دماء جديدة على المشروع من خلال شركات وطنية قوية تدعم المشروع وتم تحديد موعد لتسليم الفلل وموعد تسليم الدفعات للمنسحبين وسوف يتم اخطار جميع المستفيدين بهذه الاجراءات موضحا ان موعد تسليم الفلل لن يتجاوز ثمانية أشهر. الجدير بالذكر ان أربع اتفاقيات كانت قد أبرمت بين صندوق التكافل ومؤسسة التضامن لحل هذه المشكلة إلا انها لم تنفذ وتوقف العمل في المشروع منذ العام الماضي. وقد بذلت جهود مكثفة من قبل النائب العام لانهاء هذه المشكلة وعقد عدة اجتماعات بين الأطراف المعنية بالمشكلة. ويعتبر هذا الاتفاق نهائيا بعد تدخل النائب العام واتفاق الأطراف المعنية وملاك الأراضي على الحل المقترح. كتب صلاح عمر الشيخ

تعليقات

تعليقات