المدخن اكثر حاجة للقاح جرثومة ذات الرئة

يقول الباحثون ان المدخنين اكثر من غيرهم بأربع مرات عرضة للتأثر بالجرثومة التي تتسبب بذات الرئة والتهاب السحايا وتسمم الدم واصابات الاذن وغيرها من الامراض واقترح الباحثون ان ذلك قد يعني ضرورة تحصين المدخنين ضد هذه الجرثومة القاتلة احيانا. وتشير الدراسة التي قام فريق من الباحثين الامريكيين الى ان المدخنين السلبيين ايضا يكونون اكثر بـ 2.5 مرة تعرضا لخطر الاصابة بامراض جراثيم المكورات العنقودية من اولئك الذين لايتعرضون لدخان السجائر. وتتواجد الجرثومة في العديد من الاشخاص الاصحاء ولكنها تتطور في بضع حالات فقط الى امراض خطيرة واحيانا قاتلة. وبالرغم من توفر لقاح مضاد لهذه الجرثومة لكن الاطباء يصفونه فقط للمسنين وللاشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية تجعلهم اكثر عرضة للاصابة بالجرثومة. وفي تقرير عن الدراسة نشر في العدد الاخير من مجلة (ميديسن) الطبية قال الدكتور بيكا نورتي, من مركز التحكم بالامراض في اتلانتا ان نتائج الدراسة الاخيرة تثير اقتراح اعطاء اللقاح الى فئات معينة من الاشخاص الاصحاء, لاسيما المدخنين. اتلانتا البيان

تعليقات

تعليقات