الدارات النانومترية بداية (كمبيوتر الكم)

نجح فريق من علماء الفيزياء في احتجاز عدد من الالكترونات داخل دارات هي الاصغر من نوعها في العالم حتى الان, وراقبوا السلوك الغريب الذي ظهر على الالكترونات الحبيسة. ويقول العلماء ان تلك الادوات المجهرية ستلعب يوما ما دورا هاما في تصميم ما يسمى بـ (الكمبيوترات الكمية) التي ستكون اقوى واصغر بكثير من اجهزة الكمبيوتر التي نعرفها اليوم. وتعتمد هذه التقنية الثورية على نظرية الكم التي تقول ان ابتعاث او امتصاص الطاقة من قبل الذرات والدقائق الذرية لا يتم على نحو متواصل بل على مراحل, كل منها يمثل ابتعاث او امتصاص مقدار من الطاقة يدعى (كم) وتظهر لنا نظرية الكم ان عالم الاشياء الصغيرة يخضع لقوانين تبدو غير منطقية بالنسبة لخبراتنا المعتادة, مثل تواجد الالكترون في مكانين في الوقت ذاته. وللتحقق من هذه الظاهرة, قام علماء جامعة لودفيج مكسيميليانز في ميونيخ بالتعاون مع علماء جامعة كاليفورنيا, بتجربة استخدموا فيها اصغر حلقات تصنع الى الآن وعندما وضعوا داخلها الكترون او اثنين, اظهرت تلك الحلقات التي يبلغ طول قطرها 50 نانومترا تأثيرات كمية قوية. وتدعى تلك الحلقات الصغيرة, نقاط الكم وهي تمثل مناطق مجهرية من سطح شبه الناقل, مما يتيح للباحثين دراسة سلوك الالكترونات بطريقة جديدة مضبوطة. ويأمل بعض العلماء ان نقاط الكم ستستخدم كأساس لوحدة الذاكرة في الكمبيوترات الكمية التي يتنبأ الكثيرون انها ستثور عالم التكنولوجيا بشكل يفوق التصورات. ميونيخ البيان

تعليقات

تعليقات