حقن للحصانة الدائمة من لسعات النحل

افادت دراسة نشرت نتائجها امس ان سلسلة من الحقن, التي تهدف الى تقليص حدة تفاعل الجسم مع لسعات النحل, تستطيع ان توفر للشخص حصانة طويلة الامد وقد تكون دائمة ضد لسعات النحل, بحيث تستمر مدى الحياة . وينصح الاطباء الاشخاص الذين يتحسسون من لسعات النحل بأخذ حقن دورية تحتوي على جرعات ضئيلة من سم النحل في محاولة لتقليص استجابة الجسم للسعات بشكل تدريجي, لكن الاطباء ليسوا متيقنين بعد بشكل قاطع من فترة دوام تأثير هذا اللقاح. وجاءت الدراسة الاخيرة بانباء مطمئنة حيث يقول الدكتور روبرت رايسمان, خبير امراض التحسس في مجموعة بوفالو الطبية بنيويورك, الذي صاغ نتائج الدراسة ان سلسلة الحقن اثبتت قدرتها على تأمين الوقاية ضد الاستجابات التحسسية مدى الحياة, مشيرا الى انه بعد الاتصال بـ 45 مريضا ممن تلقوا هذا العلاج التحصيني قبل 21 سنة, تبين انهم تعرضوا لما اجماليه 79 لسعة خلال تلك الفترة, ولم تظهر الاستجابات التحسسية الا في حالتين فقط من هذه اللسعات. نيويورك البيان

تعليقات

تعليقات