اختبار ناجح لهرمون علاج البدانة

في اول تجربة من نوعها تجرى على البشر, اظهر هرمون (اللبتين) المكتشف حديثا نتائج واعدة في علاج البدانة, لكن العلماء حذروا في الوقت نفسه من انه ليس (رصاصة سحرية) على حد قولهم . وبلغ متوسط فقدان الوزن عند الاشخاص المتطوعين الذين تلقوا حقن (اللبتين) بشكل يومي على مدى ستة اشهر حوالي 7 كيلوجرامات في حين لم تفقد مجموعة المتطوعين الاخرى الذين اعطوا حقنا زائفة سوى كيلوجرام واحد, علما بأن اعضاء كلا المجموعتين التزموا بالحمية الغذائية نفسها. وقال الدكتور ستيفن هيمسفيلد من مستشفى سانت لوك ـ روزفلت الذي تولى رئاسة فريق الدراسة ان هذه النتائج الايجابية لاتعني اننا حصلنا على الرصاصة السحرية مشيرا الى ان معظم المتطوعين للدراسة طوروا في دمائهم اجساما مضادة للبتين, ومع ان هذه الاجسام لم تبد تأثيرا واضحا على مفعول العقار الا ان هيمسفيلد اكد على ضرورة اجراء المزيد من الدراسات لاستبعاد هذا الاحتمال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات