البرلمان الاندونيسي يسترضي ميجاواتي، بانتخابها نائبة لرئيس الجمهورية

استرضى البرلمان الاندونيسي زعيمة المعارضة ميجاواتي سوكارنو وعوضها عن خسارتها في انتخابات الرئاسة التي اجريت امس الاول بانتخابها نائبة للرئيس امس. وحصلت ميجاواتي على 396 صوتا من اعضاء مجلس الشعب الاستشاري البالغ عددهم 700 بعد منافسة حادة خاضتها ضد البرلماني المحنك والاسلامي المحافظ حمزة حاز . وتكاتف الجميع امس لحصول ميجاواتي على المنصب اذ انسحب مرشح حزب جولكار الرسمي الجنرال ويرانتو من السباق ومعه احد المرشحين المغمورين ليفسحا المجال امام زعيمة المعارضة البالغة من العمر 52 عاما ويتم وضع حد لاعمال الاحتجاج الغاضبة التي اجتاحت المدن الاندونيسية خصوصا (بالي) معقل ميجاواتي. وفي اول تصريحات لها عقب الفوز قالت ميجاواتي (اشكر الله, سأبذل قصارى جهدي من اجل بلادي اندونيسيا) . وجاء انتخاب ميجاواتي نائبا للرئيس عبدالرحمن وحيد, ضعيف البنية والابصار, كنهاية ومحصلة مرغوبة شعبيا وبمثابة استرضاء أيضا للالاف من مؤيديها الذين حاصروا العاصمة هاتفين (ميجاواتي أو الثورة) . ويعتبر منصب نائب الرئيس هاما بشكل خاص, نظرا لسوء صحة وحيد, الزعيم المسلم الذي يحظى بالاحترام على نطاق واسع والذي ناضل دون كلل من أجل تطبيق الديمقراطية بدرجة واضحة في أكبر رابع دولة في العالم. وكان وحيد أصيب بسكتتين دماغيتين في العام الماضي وأجرى جراحة بعينيه في الولايات المتحدة. ـ الوكالات ميجاواتي قبيل اعلان فوزها بمنصب نائب الرئيس ـ رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات