فرار جندي سوري الى اسرائيل

أعلن متحدث عسكري اسرائيلي أمس أن جنديا سورياً أمس الأول فر الى اسرائيل طالبا اللجوء السياسي. وأوضح ايفي بارتوك المتحدث باسم القوات الاسرائيلية في مرتفعات الجولان ان الجندي السوري والبالغ من العمر 23 عاماً تقدم الى موقع عسكري اسرائيلي في هضبة الجولان المحتلة رافعاً قميصه في اتجاه الجنود الاسرائيليين الذين ساعدوه على عبور الحواجز قبل ان يعتقلوه. وروى العسكري السوري لدى استجوابه انه قرر الفرار الى اسرائيل بعد خلاف مع احد رؤسائه, وذكر الجندي أنه أمضى احد عشر عاما في أحد السجون العسكرية السورية بعد سرقة اطارات السيارة العسكرية التي في عهدته. واحيل الجندي الفار الى محكمة عسكرية اسرائيلية امرت بطرده الى اي بلد عربي, باستثناء سوريا, يوافق على منحه اللجوء. وفي انتظار ذلك فانه سيبقى قيد الاعتقال في اسرائيل. ويعتبر هذا هو السوري الرابع الذي يطلب اللجوء الى اسرائيل في غضون سنتين حسبما ذكرت الاذاعة الاسرائيلية. ـ أ.ف.ب ـ أ.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات