محمد بن راشد يحث الجانب الامريكي على توقيع اتفاقية حماية الاستثمار مع الامارات

استقبل الفريق اول سمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم ولى عهد دبى وزير الدفاع بقصره فى زعبيل مساء امس وليام ديلى وزير التجارة الامريكى والوفد الاقتصادى الكبير الذى يرافقه . وجرى خلال المقابلة استعراض العلاقات التجارية والاقتصادية القائمة بين دولة الامارات والولايات المتحدة والامكانات المتاحة لدى الجانبين وكيفية توظيفها لتطوير التعاون المشترك الذى يعود بالنفع والفائدة على البلدين. وقد تبادل سمو ولى عهد دبى وزير الدفاع مع الوزير الامريكى وجهات النظر حول عدد من الموضوعات المتصلة بمستقبل العلاقات الثنائية وتذليل العقبات التى تحول دون تحقيق المستوى المطلوب لتبادل وتشجيع الاستثمارات واقامة المشاريع المشتركة بين شركات ومؤسسات القطاع الخاص فى كلا البلدين. واستمع سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم من ديلى لوجهة النظر الامريكية حول وسائل تطوير مجالات التعاون الاقتصادى وزيادة حجم التبادل التجارى والتقنى حيث ابدى وزير التجارة الامريكى رغبة بلاده على مستوى القطاعين العام والخاص باستغلال المقومات التجارية والمادية المتوفرة لدى الطرفين لاعادة تقييم وتصويب العلاقات الثنائية مؤكدا على التوجه الامريكى الجديد نحو بناء تعاون اقتصادى مشترك مع دول المنطقة فى كافة قطاعات العمل والانتاج والتنمية. ومن جهته رحب سمو ولى عهد دبى وزير الدفاع بعلاقات تجارية واقتصادية متوازنة مع الولايات المتحدة مؤكدا سموه ان السياسة الاقتصادية التى تنتهجها دولة الامارات داخليا وخارجيا تتميز بالمرونة والانفتاح على جميع الدول دون تمييز اخذة بعين الاعتبار المصالح المشتركة والاحترام المتبادل للقوانين والانظمة المعمول بها فى كل دولة. واشار سموه فى هذا الصدد الى موضوع اتفاقية حماية الاستثمارات بين دولة الامارات والولايات المتحدة التى لم تصادق عليها بعد علما بان هذه الاتفاقية تنظم وتشجع وتحمى المستثمرين وحقوقهم واموالهم فى كلا البلدين وحث سموه الوزير الامريكى على سرعة التوقيع على هذه الاتفاقية لما لها من مردود ايجابى على صعيد الاستثمار المتبادل وتدفق رؤوس الاموال. ودعا سمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم وليام ديلى لتخفيف او الغاء الضريبة الشخصية التى تفرضها حكومة بلاده على الافراد خارج وطنهم مما يعيق ويمنع تدفق الخبرات والعمالة الامريكيه ورأس المال الامريكى الى المنطقة. وفى ختام اللقاء الذى دام نحو الساعة اشاد وزير التجارة الامريكى بقوة وسلامة وتنويع اقتصاد دولة الامارات والسياسة الاقتصادية الحكيمة التى تنتهجها من خلال التسهيلات والامتيازات التى توفرها الحكومة للمستثمرين المحليين والاجانب الى جانب الانظمة والقوانين التجارية التى تتيح مساحة كبيرة لرجال الاعمال لتطوير اعمالهم واستثماراتهم فى مختلف القطاعات. حضر المقابلة معالى الشيخ فاهم بن سلطان القاسمى وزير الاقتصاد والتجارة ومعالى احمد حميد الطاير وزير المواصلات ومعالى الدكتور محمد خلفان بن خرباش وزير الدولة لشئون المالية والصناعة والشيخ احمد بن سعيد ال مكتوم رئيس دائرة الطيران المدنى بدبى والدكتور خليفة محمد احمد مدير ديوان صاحب السمو حاكم دبى. كما حضرها عدد من كبار الفعاليات الاقتصادية واعيان البلاد وتيودور قطوف السفير الامريكى لدى الدولة. وقد غادر الوزير الامريكى البلاد مساء امس وكان فى وداعه بمطار دبى الدولى معالى الشيخ فاهم بن سلطان القاسمى وزير الاقتصاد والتجارة والسفير الامريكى لدى الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات