مذكرة توقيف بحق مسؤول كويتي سابق

أعلن مصدر قضائي في مدريد امس ان القضاء الاسباني اصدر مذكرة توقيف دولية بحق الرئيس السابق لهيئة الاستثمار الكويتية الشيخ محمد فهد الصباح لاتهامه في قضية اختلاس اموال.وكانت الهيئة تعهدت بناء برجين كبيرين على المدخل الشمالي للعاصمة الاسبانية قبل بيعهما الى مجموعة توراس الاسبانية التي تقدمت بشكوى ضد الهيئة في ديسمبر1992.واتهمت المجموعة الاسبانية ادارة هيئة الاستثمار الكويتية باختلاس نحو 120 مليار بيزيتا (720 مليون يورو) على مرحلتين. ويطلب القضاء من الشيخ محمد الصباح الادلاء بشهادته حول تزوير وثائق رسمية وتجارية وعمليات نصب واختلاس اموال وتهرب من الضرائب. وتوجهت القاضية الاسبانية تيريزا بالاسيوس مطلع الاسبوع الحالي الى الباهاما حيث يعيش الصباح الذي وافق في المرحلة الاولى على الادلاء بشهادته. الا ان الصباح رفض المثول امام القاضية ومدعي عام قضايا الفساد سلفادور فيادا بذريعة انه استبدل محاميه ولا علم لديه باستدعائه من جانب القضاء الاسباني. ولا يوجد معاهدة لتبادل المطلوبين بين اسبانيا والباهاما. ومن المتوقع اصدار مذكرة اعتقال اخرى في وقت قريب بحق نائب الرئيس السابق لهيئة الاستثمار الكويتية ومديرها العام في اسبانيا فؤاد جعفر المتهم في القضية ذاتها والذي رفض طلب القضاء الاسباني. لكن جعفر يعيش في بريطانيا التي تربطها باسبانيا معاهدة لتبادل المطلوبين. ـ أ. ف. ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات