خرازي يبحث في فنلندا توطيد علاقات ايران والاتحاد الاوروبي

بدأ وزير الخارجية الايراني كمال خرازي زيارة الى فنلندا لبحث حقوق الانسان والشرق الاوسط وعلاقات طهران مع الاتحاد الاوروبي, مؤكدا حرص بلاده على احتواء التوتر مع الدول المجاورة . واجتمع خرازي خلال زيارته التي تستمر يومين مع نظيرته الفنلندية تاريا هالونين والرئيس مارتي اهيتساري ويلقي كلمة في منتدى عن السياسة الخارجية. وفنلندا هى الرئيس الحالي للاتحاد الاوروبي وتأتي الزيارة قبل ان تستضيف فنلندا اجتماعا غير رسمي لوزراء خارجية الاتحاد الاوروبي في مطلع الاسبوع. واكد خرازى خلال اجتماعه مع نظيرته الفنلندية وفقا لما اذاعه راديو طهران امس ان سياسة ايران الخارجية تؤكد على احتواء التوتر مع جميع البلدان وبخاصة مع الدول المجاورة, وقال ان هذه السياسة اسفرت حتى الان عن نتائج جيدة. واكد ضرورة الارتقاء بمستوى العلاقات بين طهران وهلسنكى وقال ان التعاون السياسى الفاعل بين ايران وفنلندا سيترك اثرا مباشرا على العلاقات الاقتصادية بينهما. ونسب الراديو الى هالونين قولها ان العلاقات الايرانية الفنلندية دخلت مرحلة جديدة وان التعاون بين الاتحاد الاوروبى وايران ومنظمة المؤتمر الاسلامى جيد للغاية وقد اظهر اثارا ايجابية, معربة عن تقدير بلادها لدور ايران باعتبارها رئيسة منظمة المؤتمر الاسلامى فى تعزيز هذا التعاون. واشادت الوزيرة الفنلندية بسياسة الرئيس الايرانى محمد خاتمى ورؤيته للقضايا العالمية, وقالت ان فنلندا راغبة فى اتخاذ خطوط اكبر لتنمية العلاقات الثنائية وخاصة فى المجالات الاقتصادية والنشاطات الخاصة بحماية البيئة. ـ الوكالات خرازي خلال استقبال الرئيس الفنلندي (يمين) له. ـ ا.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات