جراح يعيد بناء وجه صبي بنجالي هشمه نمر

تمكن جراح بريطاني بارع من اعادة بناء وجه صبي بنجالي تعرض لهجمة نمر مروعة ازالت تماما معالم الجزء السفلي من وجهه وكادت تودي بحياته لولا تدخل الجيران الذين اذعروا النمر واجبروه على مغادرة حجرة نوم الصبي . وقدر للصبي شا ألوم خان ان يستفيد من احدث عمليات الجراحة التجميلية في مستشفى بريستول عندما عثر عليه احد عمال المعونات الانسانية يستجدي الناس في الشوارع. وخضع شا ألوم حتى الآن الى 28 عملية جراحية, منها عملية اعادة بناء واستبدال الانف باستخدام انسجة مستخلصة من ابط الصبي الذي استعاد الآن شكل وجهه الطبيعي رغم انه كان قد فقد في هجمة النمر جزأه السفلي بأكمله. ومازال امام الجراح روندهيلز بعض الاجراءات الجراحية التي يستخدم فيها احدث التقنيات الطبية لينجز كل ما يمكن انجازه لاكمال هذه المهمة التي تطلبت منه الكثير من الجهد والمثابرة. بريستول ـ البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات