المتمردون السودانيون يؤكدون، مقتل405جنود حكوميين

اوردت حركة التمرد الرئيسية في جنوب السودان حصيلة جديدة للخسائر التي تكبدتها القوات الحكومية خلال معركة دارت السبت الماضي في منطقة(اولو)باعالي النيل جنوب شرق.وطبقاً الحصيلة الجديدة التي اعلنها المتحدث باسم الجيش الشعبي لتحرير السودان, ياسر عرمان, ارتفع عدد القتلى في صفوف القوات الحكومية الى405من الضباط والجنود الى جانب700جريح . وقال عرمان في بلاغ عسكري تلقت (البيان) نسخة منه امس ان عمليات الحصر ما زالت جارية, ذاكراً اسم (17) ضابطاً من بين القتلى تم التعرف على هوياتهم وهم 1- المقدم الهادي محمد. سلاح المظلات, 2- الرائد بابكر حسن صديق. سلاح المدرعات, 3- الرائد محمد احمد سالم, 4- النقيب مصطفى عثمان كيلاني. سلاح المظلات, 5- النقيب عبدالله ابراهيم محمد. فرع الامداد, 6- النقيب موسى علي. سلاح المدفعية, 7- النقيب قسم صديق امام, 8- النقيب عماد الدين الفاضل. الحرس الجمهوري, 9- النقيب فاروق مسلم ادم, 10- النقيب محمد موسى. سلاح المدفعية, 11- النقيب الهادي احمد مساعد. القوات الخاصة, 12- الملازم اول مبارك محمد الياس. الفرقة الثالثة مشاة, 13- الملازم اول عبدالرحيم ابراهيم عبدالواحد. الحرس الجمهوري, 14- الملازم اول عماد الدين سيد احمد. الكتيبة 305 مدفعية, 15- ملازم مرتضى محمود. الحرس الجمهوري, 16- ملازم علي الطيب. الكتيبة 305 مدفعية, 17- ملازم محمد منصور. الفرقة الثالثة مشاة. واضاف المصدر نفسه ان (عمليات المطاردة لفلول القوات المنسحبة مازالت مستمرة الى مسافات ابعد من مدينة اولو وقد قدرت قوات العدو التي كانت تحاصر اولو بخمسة ألوية حوالي اكثر من (8000) فرد وقد اضحى 50% من هذه القوة خارج الخدمة بين قتيل وجريح) . وقدم عرمان دعوة لاجهزة الاعلام لزيارة المنطقة للوقوف بنفسها على مدى الخسائر الفادحة التي تكبدتها القوات الحكومية مشيراً الى ان خسائر المتمردين لم تتعد الـ12 قتيلاً وعددا من الجرحى لم يحدد عددهم.

طباعة Email