خليفة يستقبل وزراء نفط(التعاون): بيان ابوظبي يؤيد خطة لاهاي،الامارات تخفض انتاجها النفطي 157 ألف برميل

استقبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ولى عهد ابوظبى نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس الاعلى للبترول بقصر سموه بالبطين مساء امس وزراء النفط بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الذين اختتموا اجتماعهم الوزارى التشاورى فى وقت سابق امس . وقد رحب صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان بوزراء النفط متمنيا لهم التوفيق فى اجتماعاتهم مؤكدا سموه على ضرورة التعاون والتنسىق المستمر بين وزراء النفط بدول مجلس التعاون. واعرب سموه عن أمله فى تحسن أسعار النفط بعد اجتماع اوبك يوم الثلاثاء المقبل فى فيينا. كما أكد سموه ان دولة الامارات العربية المتحدة تدعم جهود اوبك للتوصل الى اتفاق يحقق استقرار السوق النفطية والوصول الى سعر عادل ومقبول. وحضر المقابلة معالى عبيد بن سيف الناصرى وزير النفط والثروة المعدنية ويوسف بن عمير الامين العام للمجلس الاعلى للبترول مدير عام شركة بترول ابوظبى الوطنية (ادنوك) وعدد من المسؤولين. وقد اعلن الوزراء في ختام اجتماعهم تأييدهم للتوجهات الاخيرة التي تم الاتفاق عليها في اجتماع لاهاي بهولندا والبيان الصادر عنه بشأن التخفيضات الاضافية في انتاج الدول من داخل وخارج اوبك. (التفاصيل ص5) واكد الوزراء في بيان ابوظبي ان الدول المجتمعة تعمل مع الدول المنتجة الاخرى على دعم الاتفاق الذي تم ليعيد الاستقرار للاسواق ويعمل على تحسين الاسعار وذلك من خلال الاجتماع المقبل لمنظمة اوبك. وذكر البيان انه بعد مشاورات مكثفة بين الوزراء تم الاتفاق على مايلي: أولاً: بعد دراسة أوضاع السوق النفطية والمستجدات التي طرأت عليها فقد أكد الوزراء على ضرورة تعاون جميع الدول المنتجة للنفط داخل وخارج منظمة الاوبك لدعم اسعار النفط المتدنية ومحاولة الوصول إلى سعر عادل للبرميل. ثانيا: لكون الوضع الراهن فى السوق النفطية من حيث تدنى الاسعار وارتفاع المخزون يضر بمصالح الدول المنتجة والصناعة النفطية على الامدين القصير والطويل اضافة لاثاره السلبية على الاقتصاد العالمى لذا اصبح من الواجب على الدول المنتجة معالجة هذا الوضع بأسرع وقت لضمان نمو وتطور هذه الصناعة الهامة. ثالثا: تؤيد دول مجلس التعاون المجتمعة التوجهات الاخيرة التى تم الاتفاق عليها فى اجتماع (لاهاى) فى هولندا والبيان الصادر عنه من حيث تخفيضات اضافية فى انتاج الدول من داخل وخارج الاوبك وبما يكفل سحب فائض المخزون من السوق بهدف دعم الاسعار . رابعا: تعمل الدول المجتمعة وبالتعاون مع الدول المنتجة الاخرى على دعم الاتفاق الذى تم ليعيد الاستقرار للاسواق ويعمل على تحسين الاسعار وذلك من خلال الاجتماع المقبل لمنظمة الاوبك والذى سيعقد يوم الثلاثاء المقبل. وقد اعلن معالى عبيد بن سيف الناصرى وزير النفط والثروة المعدنية ان دولة الامارات قررت تخفيض انتاجها من النفط الخام بمقدار 157 الف برميل يوميا. وقال فى تصريح لوكالة انباء الامارات ان الدولة عملت دائما على دعم وتأييد منظمة الدول المصدرة للبترول فى جميع القرارات التى من شأنها تحقيق الاستقرار فى اسواق النفط العالمية والوصول الى سعر عادل ومقبول لهذه السلعة الاستراتيجية. واضاف ان دولة الامارات أيدت خطة (لاهاى) لتخفيض الانتاج بمقدار يزيد عن مليونى برميل يوميا ويأتى قرارها بتخفيض الانتاج بمقدار 157 الف برميل يوميا بترجمة صادقة لتوجهاتها لدعم منظمة (أوبك) باستمرار والمحافظة على مصالح المنتجين والمستهلكين. وشدد وزير النفط والثروة المعدنية على ضرورة التعاون بين جميع المنتجين وبما يكفل سحب فائض المخزون من الاسواق النفطية ويهدف الى دعم اسعار النفط. وأشاد فى تصريحه بالنتائج التى توصل اليها أصحاب المعالى وزراء النفط والثروة المعدنية بدول مجلس التعاون فى ختام اجتماعهم التشاورى الذى عقد فى ابوظبى . وأكد ان من شأن النتائج الطيبة التى جاءت فى(بيان أبوظبى) ان تسهم فى الوصول الى اتفاق قوى وايجابى فى اطار منظمة (اوبك) فى اجتماعها يوم الثلاثاء المقبل فى فيينا وعودة الاستقرار للسوق النفطية وتحسين الاسعار. ــ وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات