هيئة كبار العلماء السعوديين ترفض التكفير وسفك الدماء

أعلن مجلس هيئة كبار العلماء بالسعودية ان الاسلام بريء من قيام بعض الجهات بتكفير بعض الناس وسفك الدماء البريئة وتفجير المساكن والمركبات والمرافق العامة والخاصة وتخريب المنشآت, واصفا ذلك بأنه عمل اجرامي لا يمت للاسلام بصلة . وأوضح بيان أصدره المجلس أمس ان من يقوم بمثل هذه الأعمال من التفجير والتخريب بحجة التكفير هو صاحب فكر منحرف وعقيدة ضالة ويحمل إثمه وجرمه ولا يحتسب عمله على الاسلام ولا على المسلمين وإنما هو محض افساد واجرام تأباه الشريعة والكتاب والسنة. وأكد البيان أن التكفير حكم شرعي مرده الى الله ورسوله شأنه في ذلك شأن التحليل والتحريم وليس كل ماوصف بالكفر من قول أو فعل يكون كفرا, وبالتالي لا يجوز تكفير إلا من ضل عن الكتاب والسنة بدلالات واضحة ولا يكفي في ذلك الشبهة والظن لأن التسرع في التكفير له خطره العظيم. ــ أ.ش.أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات