الاجتماع الخماسي يبحث خفض انتاج النفط 2.3 مليون برميل

عقد وزراء نفط ومسؤولون من السعودية وفنزويلا والجزائر وايران والمكسيك محادثات في لاهاي بهولندا امس للاتفاق على خفض الانتاج النفطي قبل ايام من الاجتماع الوزاري لدول اوبك في 23 مارس الجاري في فيينا . وصرحت مصادر ان المحادثات شملت اقتراحا بخفض انتاج النفط في دول اوبك والمنتجين خارجها بما يقارب 2.3 مليون برميل يوميا. وقال مندوب مطلع على ما دار في المحادثات التي جرت امس الاول في السعودية بين وزراء نفط عمان والكويت وقطر والسعودية ان الاقتراح قد طرح في الاجتماع الرباعي وذلك قبل طرحه في الاجتماع الخماسي بهولندا. من ناحية اخرى قال مندوبون من اوبك ان بدائل اخرى مثل خفض اجمالي الانتاج بمقدار مليون برميل يوميا لم يستبعد وقد صرح وزير النفط السعودي علي بن ابراهيم النعيمي, قبل مغادرته الفندق لحضور جلسة الاجتماع الثانية, ان تخفيضات مهمة سوف تقر قريبا وانه لا يتوقع ان تكون فنزويلا عقبة امام التوصل الى اتفاق جديد بين منتجي النفط لتخفيض الامدادات مشيرا الى انه ليس هناك اية عقبات لكن مصادر حكومية فنزويلية ذكرت انها لن تكون على استعداد لخفض جديد في انتاجها حتى اذا وافق المنتجون الآخرون على مزيد من التخفيضات. وقال مسؤول نفطي فنزويلي كبير أمس الخميس ان اي تخفيضات جديدة في انتاج النفط يجب ان تأتي من دول اخرى ذات مستويات انتاج اعلى من فنزويلا. وأضاف الفارو سيلفا نائب وزير الطاقة والمناجم في مقابلة اذاعية في كراكاس (اذا كانت هناك ضرورة الى مزيد من التخفيضات فإن الدول الاخرى ذات مستويات الانتاج الاعلى والتي ربما لا تواجه نفس الوضع الذي تواجهه فنزويلا يمكنها ان تحدث هذه التخفيضات) . من ناحية أخرى, استجابت اسعار النفط للاجتماع الخماسي حيث ارتفع مزيج برنت في الساعة 1650 بتوقيت جرينتش إلى 12.59 دولارا للبرميل مقارنة مع 12.36 دولارا في الصباح و12.46 دولارا عند اغلاق الأمس. ــ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات