تمديد الاكتتابات يعكس أزمة ثقة بسوق الأسهم المحلية

أكد محللون ان احداث الصيف الماضي مازالت تلقي بظلالها على سوق الاسهم المحلية وانها أحد أهم الاسباب الرئيسية لعدم تغطية الاكتتاب في أسهم(اسماك)وزيادة رأسمال دبي الاسلامي وهو ما ادى الى تمديد فترة الاكتتاب, وقال المحللون وخبراء الاسهم ان هناك تخوفا لدى كثير من المستثمرين الذين فقدوا الثقة بالسوق, مشيرين الى أن استمرار ظاهرة عدم تغطية الاكتتابات يهدد بانتكاسة خطيرة خاصة ان السوق بدأت تشهد انتعاشا قليلا. ودعوا الى الاسراع باصدار القوانين المنظمة لعملية التداول ووقف الاصدارات الجديدة مؤقتا. واشاروا الى ان تراجع سهم (اطارات) الى ما دون سعر الاكتتاب كان أحد الاسباب لأن من يحرصون على بيع الاسهم قبل اغلاق باب الاكتتاب مباشرة قد ابتعدوا عن الاكتتابات الجديدة حتى لا يصابوا بخسائر كالتي أصيبوا بها في (اطارات) . من ناحية اخرى, قال محللون ان عدم تغطية الاكتتاب في (اسماك) وزيادة رأسمال (دبي الاسلامي) يعود الى عوامل خاصة بسهمي الشركتين بالاضافة الى حرص كثير من المستثمرين على الاكتتاب في (صناعات الامارات) التي ستطرح للاكتتاب بعد أيام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات