أولبرايت الى موسكو نهاية يناير والسفير الروسي يعود الى واشنطن

قررت روسيا اعادة سفيرها الى واشنطن اليوم, فيما أرجأت عودة سفيرها الى لندن الى ان تنتهي مشاوراته في موسكو, على حد قولها . كما أعلنت العاصمة الروسية ان مادلين أولبرايت وزيرة الخارجية الأمريكية سوف تقوم بزيارة الى موسكو نهاية يناير المقبل للتغلب على العواقب السلبية للعمل العسكري الأمريكي ضد العراق والذي تم سحب السفيرين الروسيين بسببه. ولاظهار التشدد الروسي تجاه واشنطن على خلفية قصف العراق, صرح فلاديمير رخمانين المتحدث باسم الخارجية الروسية أمس ان المشكلات التي تواجه العلاقات الروسية الامريكية بشأن العراق لم تكن من صنع موسكو وان الكثير يعتمد الآن على اتخاذ واشنطن (خطوات حقيقية) باتجاه روسيا. وفي المؤتمر الصحفي اليومي بوزارة الخارجية الروسية قال رخمانين ان يولي فورونتوف السفير الروسي الذي استدعته موسكو من واشنطن (للتشاور) احتجاجا على الضربات الأمريكية والبريطانية للعراق سيعود الى العاصمة الامريكية اليوم. غير ان رخمانين أكد ان السفير الروسي لدى بريطانيا يوري فوكين والذي استدعي الاسبوع الماضي لن يعود الى مركزه الا عندما تنتهي مشاوراته في موسكو. وأعلن رخمانين ان مادلين أولبرايت وزيرة الخارجية الامريكية سوف تزور موسكو الشهر المقبل تلبية لدعوة من نظيرها الروسي ايجور ايفانوف. وفي اظهار غضب موسكو للقصف الأمريكي للعراق علق رخمانين على ما شاب العلاقات الامريكية الروسية من توترات اثر ذلك بقوله: (ان التدهور في العلاقات الروسية الامريكية ليس خيارنا, روسيا كانت ومازالت تفضل التطور البناء الذي يفي بمصالح دولنا واستقرار العالم) . ولم يذكر موعدا محددا لزيارة أولبرايت لكنه قال: (الزيارة المقرر ان تقوم بها مادلين أولبرايت لموسكو لها أهمية كبيرة في رأينا للتغلب على العواقب السلبية للعمل العسكري الامريكي ومن أجل مزيد من التعاون الامريكي الروسي) . ــ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات