شرائط شيفرية لمساعدة المكفوفين على التجول

توصل فريق من العلماء اليابانيين يقوده المهندس هيديو ماكينو من جامعة نيجاتا في اليابان إلى تطوير شرائط شيفرية (رمزية) تبدو في شكلها مثل مربع أسود لا يزيد حجمه عن طابع البريد لمساعدة المكفوفين على التجول وتلمس طريقهم حول المباني أو الأحياء غير المألوفة. وبامكان هذه الشرائط لدى وضعها في مواقع استراتيجية في المدارس وأماكن العمل ومحطات القطار ومواقف الحافلات أن توفر معلومات حيوية حول موقع الأشياء. وقد تم بالفعل اختبار خطط لمساعدة المكفوفين على استخدام شرائط شيفرية قياسية بواسطة جهاز ماسح في محلات السوبر ماركت. لكن الشرائط الشيفرية الملصقة حول الأماكن العامة قد تبدو غير مرئية. ويستخدم الشريط الشيفري صبغتين لهما مزايا بصرية مختلفة في مجال الأشعة تحت الحمراء. ويتم مضاعفة الخطوط البيضاء باستخدام صبغة منفذة للأشعة تحت الحمراء تسمح بمرور هذه الأشعة عبرها لكي تنعكس بفعل البطاقة البيضاء تحتها. أما الخطوط السوداء فهي مكتوبة بصبغة تمتص الأشعة تحت الحمراء. ويمكن قراءة الشرائط الشيفرية بواسطة كاميرا فيديو صغيرة مزودة بفلتر للضوء المرئي. وفي تجاربه, قام ماكينو بربط هذه الكاميرا بجهاز كمبيوتر وجهاز ينتج صوتا صناعيا مما يتيح امكانية قراءة المعلومات الموجودة في شريط شيفري إلى الأشخاص المعاقين بصريا لدى تجولهم في مكان ما. وتظهر النتائج الأولية ان المعلومات يمكن قراءتها من مسافات تصل إلى المتر وبسرعة مشي تبلغ 0,8 متر في الثانية. ويمكن قراءة مثل هذه الشرائط بسرعة أكبر من تعليمات بريل وتحتوي على معلومات أكثر منها, لكنها لا تلاحظ من قبل الأشخاص المبصرين حسبما يقول ماكينو. ويحاول ماكينو الآن تطوير شرائط شيفرية غير مرئية باستخدام ألوان غير اللون الأسود, بحيث يتم اخفاء هذه الشرائط في صورة أو على جدار بنفس اللون. ويقول جون جيل, كبير العلماء لدى المعهد الوطني الملكي البريطاني للمكفوفين ان النظام غير المرئي سيكون أكثر قبولا. ومن الممكن أن يؤدي إلى تقليل التخريب في الممتلكات العامة ويتغلب على الاعتراضات الجمالية للمصممين والمهندسين. طوكيو ـ البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات