أشاد بحكمة زايد ونتائج قمة أبوظبي: فهد يطالب منتجي النفط باعادة التوازن للسوق

اشاد خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز آل سعود عاهل السعودية بحكمة صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة وادارته الحكيمة لجلسات قمة مجلس التعاون لدول الخليج العربية التاسعة عشرة التي وصفها بأنها جسدت روح الأخوة والتضامن, كما طالب الدول المنتجة للنفط الاعضاء في اوبك وغير الاعضاء بها لوقف تدهور اسعار النفط واعادة التوازن إلى السوق النفطية العالمية التي سجلت امس ارتفاعا نسبيا لسعر خام برنت ليصل إلى 9.96 دولارات للبرميل بزيادة بلغت 14 سنتا متأثرا بالاجتماع الثلاثي للسعودية وفنزويلا والمكسيك المقرر هذا الاسبوع في مدريد لبحث ازمة الاسعار. وحيا خادم الحرمين الشريفين اخوانه اصحاب الجلالة والسمو قادة قمة مجلس التعاون على ما اتسمت به جلسات القمة من مناقشات ومداولات جسدت روح الاخوة والتضامن بادارة حكيمة من صاحب السمو الشيخ زايد مشيرا إلى ان هذه الدورة وما سبقها من دورات ادرجت لتحقيق المزيد من التطلعات والطموحات التي تعود بالخير والنفع لدول المجلس وشعوبها وابناء الامتين العربية والاسلامية. جاء ذلك فى الجلسة التى عقدها مجلس الوزراء السعودى امس بالرياض برئاسة خادم الحرمين الشريفين الذى اشار الى ان القرارات والنتائج التى خرج بها مؤتمر القمة الخليجى التاسع عشر مؤخرا بأبوظبى تتسم بالاهمية البالغة وانها تواكب ما تمر به المنطقة والعالم أجمع من ظروف ومتغيرات سعت فى الوقت ذاته بكل عزيمة واصرار الى المزيد من الترابط والتعاون والتضامن ووحدة الصف والكلمة بين دول مجلس التعاون الخليجى وشعوبها. وشدد خادم الحرمىن الشريفين على ما طرحه ولى العهد السعودى الامير عبدالله بن عبدالعزيز بصراحة وواقعية حول ما اصاب اسعار النفط من تدهور ادى الى الانخفاض الحاد فى المداخيل الامر الذى اثر تأثيرا ملموسا على الايرادات فى كل دولة من دول الخليج مبينا موقف المملكة العربية السعودية من ضرورة السعى داخل منظمة الاوبك وخارجها لاعادة التوازن الى السوق. ودعا خادم الحرمين الشريفين, من ناحية اخرى إلى تضافر جهود الدول المنتجة للنفط الاعضاء في اوبك وغير الاعضاء بها لوقف تدهور اسعار النفط, وقال ان من الضروري السعي داخل المنظمة وخارجها بإعادة التوازن إلى السوق. وفي غضون ذلك فتح مزيج برنت القياسي العالمي على ارتفاع في لندن امس الاثنين بفضل انباء على عقد اجتماع للسعودية وفنزويلا والمكسيك في مدريد هذا الاسبوع لوقف انهيار اسعار النفط. وارتفع برنت في بورصة لندن 14 سنتا ليصل إلى 9.96 دولارات للبرميل بعد ان صعد في وقت سابق إلى 10.05 دولارات. وكانت تقارير اوبك امس قد افادت ان اسعار النفط شهدت مزيدا من التراجع في الاسبوع الماضي حتى وصل معدل سعر البرميل إلى 9.42 دولارات. ــ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات