دعا الحص الى طمأنة المستثمرين الاجانب.. الحريري: اعتذاري عن الحكومة لصالح لبنان

نفى رفيق الحريري رئيس الوزراء اللبناني السابق في مؤتمره الصحفي الرسمي الاخير شائعة الاطاحة به من الحكومة في انقلاب ابيض حسم صراعه على السلطة مع الرئيس اللبناني اميل لحود, واعتبر الحريري ان قراره بالاعتذار عن تشكيل الحكومة كان قرارا مؤلما لكنه لصالح لبنان . ودعا الحريري رئيس الحكومة الجديد الدكتور سليم الحص الى طمأنة المستثمرين الاجانب متعهدا بدعم المناخ المشجع والمحفز للاستثمار والانفتاح الاقتصادي, واعتبر الحريري تأكيدات الحص على استقرار الاوضاع المالية دليلا على سلامة سياسات حكومته وانجازاتها في بناء الاقتصاد الوطني. من جانبه يتابع الحص مشاوراته النيابية اليوم ليعلن تشكيل حكومة خلال الـ 48 ساعة المقبلة, وسط توقعات بأن يتراوح عدد الحقائب الوزارية ما بين 18 الى 20 وزيرا. وبات مؤكدا خروج كل من فارس بويز وزير الخارجية وميشال المر وزير الداخلية ووليد جنبلاط وزير المهجرين من حكومة الحص. والتقى الحص كل من نبيه بري رئيس البرلمان وحسين الحسيني رئيس مجلس النواب السابق وعدد من نواب الكتل المختلفة وركزت كتلة برى على الوضع المضطرب في الجنوب, ووجوب مواجهة اية طروحات اسرائيلية للانسحاب المشروط من المناطق المحتلة. وقال وزير الدولة لشؤون الاصلاح الاداري بشارة مرهج باسم كتلة القرار الوطني النيابية (يرأسها رفيق الحريري) بعد لقاء الحص: (نحن حريصون على انجاح مسيرة العهد, وسوف نساند حكومة الرئيس الحص بكل عمل صالح تقوم به, وعندما نرى مسألة خلافية, سنطرح الامور بكل صراحة, وسوف نبني مواقفنا وفق المبادىء الديمقراطية) . واكد مرهج ان كتلة الحريري تؤيد تشكيل حكومة وفاقية, تعبر عن حاجات المرحلة. بيروت ــ وليد زهر الدين

طباعة Email
تعليقات

تعليقات