اسرائيل: كلينتون لن يهبط في غزة

قالت اسرائيل امس انها نجحت في اقناع الرئيس الامريكي بيل كلينتون بعدم الهبوط بطائرته في مطار غزة الدولي بحجة ان هذه الخطوة تمثل اعترافا بالدولة الفلسطينية , فيما ذكرت مصادر امريكية ان ادارة كلينتون تنظر في طلب اسرائيلي بهذا الخصوص, بالتزامن مع منع سلطات الاحتلال نشطاء سلام وصحافيين من التوجه لمناطق السلطة الفلسطينية عبر المطار نفسه. وقالت الاذاعة العبرية بالتزامن مع وصول وفد امريكي لاستكمال تفاصيل زيارة كلينتون ان الادارة الامريكية استجابت لطلب حكومة نتانياهو عدم هبوط طائرة الرئيس الامريكي في مطار غزة الذي افتتح اخيرا, مضيفة ان اسرائيل طرحت على كلينتون اقتراحات بديلة من بينها الهبوط بمطار بن جوريون او الهبوط بمروحية بمكان ما في قطاع غزة ثم التوجه الى المدينة بالسيارة لأن من شأن هبوط طائرته في مطار غزة ان (يعطي الفلسطينيين علامات السيادة والاعتراف بدولتهم) . الا ان مسؤولا امريكيا ابلغ (الاسوشيتدبرس) ان المسار النهائي لرحلة كلينتون لم يتحدد رغم اقراره بأن الادارة الامريكية تنظر في طلب اسرائيل عدم الهبوط في مطار غزة. هذا الطلب اكده ديفيد بارايلان مستشار نتانياهو الذي قال: ابلغنا الادارة الامريكية ان هذه الخطوة لن تكون مناسبة. وقلنا دائما ان مثل هذا الهبوط يشير الى الاعتراف بالسيادة الفلسطينية) . الى ذلك تعلل وزير الدفاع الاسرائىلي اسحق موردخاي بالحجج الأمنية لمنع 40 صحافيا و30 ناشط سلام اسرائىلي من الذهاب في رحلة جوية الى مطار غزة للقاء الرئىس الفلسطيني ياسر عرفات ما دفع مدير جهاز الأمن الوقائي في غزة محمد دحلان للقول بأن القناعة الفلسطينية في ان الحكومة الاسرائىلية لا تريد السلام في تزايد مستمر. اما نشطاء حركة السلام الآن الاسرائيلية فقد احتجوا بشدة قائلين ان نتانياهو وموردخاي لا يريدان رؤية اسرائيليين مؤيدين للسلام في غزة. ـ الوكالات

طباعة Email