شرويدر يؤيد مبادرة أوروبية لحل القضية الكردية:اقتراح ألماني إيطالي بمثول اوجلان أمام محكمة دولية

اعلن المستشار الالماني جيرهارد شرويدر تاييدة لمبادرة أوروبية بالاتفاق مع إيطاليا من اجل التوصل الى حل سياسي للمشكلة الكردية التركية مستبعدا مطالبة روما بتسليم عبد الله اوجلان زعيم حزب العمال الموجود في ايطاليا. وتناغمت التصريحات الالمانية التركية حول محاكمة اوجلان امام محكمة دولية ينشئها الاتحاد الاوربي ، فيما بعثت أنقرة برسائل الى امين عام حلف الناتو . وقد بعث وزير الدفاع التركي عصمت سيزجين برسائل الى امين عام حلف الناتو خافيير سولانا يطالب فيها بتقديم عبد الله اوجلان للمحاكمة. فى الوقت نفسه سلم وزير العدل التركى دينيز حسن كوردو وزارة الخارجية التركية ملفا لنقله الى السلطات الايطالية المختصة يتضمن الوثائق الخاصة بالتهم الموجهة الى اوجلان والتى تستند اليها تركيا فى المطالبة باستعادة اوجلان من ايطاليا ويقع الملف في 900 صفحة. وذكرت وكالة انباء الاناضول التركية ان اربعة اشخاص قتلوا وان عشرين اخرين اصيبوا بجروح الليلة قبل الماضية في تركيا جراء انفجار قنبلة داخل حافلة كانت متوجهة من سيفاس (وسط ـ شرق) الى اسطنبول. واوضحت الوكالة نقلا عن الشرطة المحلية ان الانفجار وقع بعيد منتصف الليل فيما كانت الحافلة بالقرب من مدينة كيريكالي الواقعة على بعد 60 كلم شرق انقرة. وتعتقد الشرطة ان العبوة الناسفة وضعت على الارجح في الحافلة قبل انطلاقها من سيفاس. وكانت الحافلة تقل 45 راكبا بعضهم اقرباء لاعضاء مفترضين في (اتحاد الجمعيات والمجموعات الاسلامية) وهو تنظيم غير مرخص له مقره في كولن, يدعو الى تطبيق الشريعة ويتزعمه متين كابلان الذي تطالب انقرة بتسلمه. وكان هؤلاء المسافرون متوجهين الى اسطنبول لزيارة اقرباء لهم اوقفتهم الشرطة لارتكابهم اعمال عنف في 29 اكتوبر الماضي في الذكرى الخامسة والسبعين لقيام الجمهورية التركية الحديثة. ولم تعلن اي جهة حتى الان مسؤوليتها عن الاعتداء. لكن الشرطة لا تستبعد فرضية ان يكون حزب العمال الكردستاني الذي يتزعمه عبدالله اوجلان وراء الاعتداء, علما بان اليوم يصادف ذكرى تأسيس هذا الحزب في السابع والعشرين من نوفمبر 1978. من جانبه اعرب اوجلان عن رغبته بالتوصل الى (سلام وحل سياسي للمسالة الكردية) وذلك في رسالة وجهها الى جاك لانج رئيس لجنة الشؤون الخارجية في الجمعية الوطنية الفرنسية. واضاف الزعيم الكردي في رسالة تحمل تاريخ امس الاول ووصلت نسخة منها الى وكالة فرانس برس (نكرر موقفنا السلمي ونطالبكم وجميع المسؤولين السياسيين في فرنسا بدعم التوصل الى حل سلمي للمسالة الكردية) . وتابع اوجلان الموجود حاليا قرب روما قيد الاقامة الجبرية (نطالب بحل سياسي للمسالة الكردية. وحتى الان اعلنا مرارا وقفا لاطلاق النار من طرف واحد الا ان تركيا لم تعط اي رد ايجابي على مطلبنا الداعي الى السلام) . واعتبر ان حزب العمال الكردستاني يقاتل من (اجل الحقوق المشروعة للشعب الكردي المحروم من ابسط حقوقه. في الواقع نحن ضحايا ارهاب دولة) . واضاف اوجلان في رسالته (ان الدولة التركية تريد حاليا تاجيج التعصب والعنصرية لدى الشعب التركي ضد الشعب الكردي الاعزل) . و تظاهر حوالي خمسة الاف كردي في بون ومئات في هامبورغ بالمانيا كما افادت الشرطة المحلية قبل قليل من عقد اللقاء بين رئيس الحكومة الايطالي والمستشار الالماني لبحث قضية اوجلان. وفي سياق متصل ألقي القبض امس على 157 من اللاجئين الاكراد بعدما نظموا مظاهرة تأييد لأوجلان في جزيرة يونانية صغيرة غير آهلة بالسكان حيث رفعوا العلم الكردي.ــ الوكالات

تعليقات

تعليقات