ضباب كثيف يعم الامارات: تعديل نظام إنارة الطرق بدبي لضمان تشغيله بالضباب

بدأت بلدية دبي اجراءاتها الفورية للتقليل من درجة حساسية الخلايا الضوئية لاعمدة الانارة على الطرق وذلك لضمان استمرارية اضاءتها في حالة الضباب الكثيف . وذكر المهندس ناصر احمد سعيد مدير ادارة الطرق بالبلدية ان النظام الاتوماتيكي لانطفاء الانارة يعتمد على حساسية الخلايا الضوئية وهو غير مرتبط بتوقيت معين وبالتالي فانه يمكن التحكم بتشغيل الاضاءة عن طريق ضبط الخلايا لضمان استمرارية عملها في حالة الضباب المشابهة لما تعرضت له البلاد صباح امس مشيرا إلى ان انطفاء اضاءة الانارة امس كان بسبب وجود ضوء بنفس درجة الخلايا قبل ان تسود موجة الضباب. وكانت قد خيمت على دبي والشارقة وام القيوين والسواحل الشمالية وكذلك السواحل الغربية موجة من الضباب ادت إلى انعدام الرؤية في معظم المناطق, وإلى وقوع 40 حادثا مروريا في الشارقة نتجت عنها اصابات بسيطة ومتوسطة. وحذرت مصادر مركز التنبؤات الرئيسي بادارة الارصاد الجوية بوزارة المواصلات مرتادي الطرق البرية الساحلية وكذلك مرتادي البحر من الاحوال الجوية التي تسود هذه المناطق خلال اليوم وغدا. وقالت المصادر: يظهر بالمناطق الساحلية ضباب خفيف وذلك بسبب الارتفاع في نسبة الرطوبة والهدوء النسبي في نشاط الرياح وارتفاع الضغط الجوي وينقشع الضباب بعد الساعة الثامنة صباحا, وتوقعت المصادر ظهور الضباب بشكل اخف على السواحل الغربية. واضافت انه ينبغي على السائقين مستعملي الطرق الساحلية البرية توخي الحذر في القيادة وذلك بسبب انخفاض مستوى الرؤيا الى 500 متر وذلك في مستوى الرؤيا الافقي حيث تقل امامهم بعد هذه المسافة بدرجة كبيرة. وفي السياق نفسه توقعت المصادر ان ارتفاع موج البحر في العمق على خمسة اقدام قد يصل الى ستة اقدام وذلك خلال اليوم وغدا. وحذرت المصادر مرتادي البحر من الصيادين وطالبي النزهة بالزوارق من حالة البحر حيث يعتبر في هذه الحالة غير مناسب لممارسة انشطة الصيد او التنزه. وحول حالة الطقس بوجه عام ذكرت ان التوقعات حول ثبات درجة الحرارة حول معدلها الطبيعي والذي يتراوح ما بين 30 الى 35 درجة كما توقعت ان يكون الطقس مغبرا بوجه عام ويسود الضباط الخفيف المناطق الساحلية بالدولة مع ظهور بعض السحب على مناطق متفرقة.

تعليقات

تعليقات