أمير قطر يشكل لجنة لوضع دستور دائم وبرلمان منتخب

أعلن امير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني امس انه قرر تشكيل لجنة من اهل الكفاءة والاختصاص لوضع دستور دائم وتشكيل برلمان منتخب, وقال امير قطر في خطاب شامل افتتح به الدورة الجديدة لمجلس الشورى ان ارساء اسس الممارسة الديمقراطية في الحياة السياسية والاجتماعية وادخال المزيد من المشاركة والمحاسبة في مسيرة العمل الوطني تتقدم بخطى ثابتة ومدروسة . واكد الشيخ حمد في خطابه على اهمية وضع دستور للبلاد في الحقبة المقبلة بقوله (ونحن اذ نسير قدما في ارساء قواعد الحكم وقوانينه وانظمته وتشريعاته وتعمل الحكومة مافي وسعها لانجاز الاجراءات الدستورية والقضائية ومشاريع التنظيمات والقوانين الادارية والمدنية والتجارية التي كلفت بها فانهم وعلى رأس اولوياتنا في هذا المجال تأتي مهمة وضع نظام اساسي دائم للحكم في بلادنا. وقد استعرض الامير امام اعضاء مجلس الشورى, وكبار المدعوين الخطوات الانفتاحية التي قطعتها قطر في عهده, وعلى رأسها حرية التعبير وتنوع الاراء والاعلام المستقل والمسؤول.. واضافة الى المجلس البلدي الذي سيتم انتخابه في شهر فبراير المقبل. كما خصص الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني جزءا من خطابه للصعيد الاقتصادي, حيث استعرض الاسباب التي اعاقت ادراك الحكومة لكافة اهدافها المرسومة ومن بينها الازمة الاقتصادية والنقدية التي عصفت بدول جنوب شرقي اسيا, ومؤشرات تباطؤ النمو الاوروبي, فضلا عن انخفاض اسعار النفط والغاز, لكنه استطرد بأن هذه الاسباب لن توقف المسيرة, بقدر ما تستلزم الواقعية والحذر. ومن ناحية اخرى حمل امير قطر على السياسة الاسرائيلية المتعنتة التي اوصلت مسيرة السلام الى مأزق خطير منذ وصول نتانياهو الى الحكم, حاثا الولايات المتحدة الامريكية, وكل القوى الدولية المعنية على مضاعفة جهودها لحمل اسرائيل على تنفيذ تعهداتها الموقعة, ومن اجل تنشيط المسارين السوري واللبناني, حتى يصبح في الامكان تنفيس الاحتقان, ونزع فتيل الانفجار قبل فوات الاوان. الدوحة ــ فيصل البعطوط

تعليقات

تعليقات