خليفة يستقبل بن علوي ويشيد بالعلاقات المتميزة مع عمان

استقبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة بقصر سموه بالبطين بعد ظهر امس معالي يوسف بن علوي بن عبدالله وزير الدولة العمانى للشؤون الخارجية الذي يزور البلاد حاليا للمشاركة في اجتماعات المجلس الوزاري لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الذي اختتم اعماله في ابوظبي امس. وقد نقل معاليه الى صاحب السمو الشيخ خليفة تحيات جلالة السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان الشقيقة كما حمل سموه معالي يوسف بن علوي تحياته الى جلالة السلطان قابوس متمنيا لجلالته وللشعب العماني مزيدا من التقدم والازدهار. ورحب صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان بالوزير العماني مشيدا بالعلاقات الاخوية المتميزة التي تربط البلدين الشقيقين والتي تعتبر نموذجا يحتذى في العلاقات بين الدول. وصرح يوسف بن علوى بن عبدالله بأن الحديث خلال المقابلة تناول العلاقات الطيبة التي تربط دولة الامارات العربية المتحدة وسلطنة عمان واهتمام سموه بتنمية هذه العلاقات وتطويرها مشيرا الى انه استمع الى اراء سموه حول العديد من القضايا الراهنة وفي مقدمتها مناقشات المجلس الوزاري لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الذي اختتم اجتماعاته في ابوظبي امس مؤكدا ان الجميع راضون عن التحضيرات الجارية للقمة التاسعة عشرة التي ستعقد في ابوظبي في السابع من ديسمبر المقبل. وردا على سؤال حول اهم الموضوعات المطروحة على جدول اعمال القمة قال معاليه ان هناك العديد من التوصيات فى الاطار الخليجي من اللجان الوزارية التي من شأنها تقوية التعاون بين دول المجلس خاصة في المجالات الاقتصادية والتجارية والجمارك. وحول القضايا السياسية قال معاليه ان دول مجلس التعاون متفقة على موقف موحد بشأن الوضع في الخليج والقضايا الاخرى التي تخدم مصالح دوله وبالتالي المصالح العربية مشيرا الى ان الازمة الحالية بين العراق والامم المتحدة تمس دول مجلس التعاون و تتابع المشاورات التي يجريها مجلس الامن معربا عن أمله بأن تنتهي هذه الازمة من خلال ايجاد حل لها يساعد على اخراج الاشقاء العراقيين من الحصار الذي يعانون منه. وحضر المقابلة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان وزير الدولة للشؤون الخارجية وسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفه آل نهيان رئيس ديوان صاحب السمو ولي عهد ابوظبي وعدد من كبار المسؤولين. ــ وام

تعليقات

تعليقات