الحجيلان: قمة أبوظبي لن تبحث شبكة الدفاع الصاروخية.. راشد عبدالله: عودة المفتشين ستؤدي للنظر في مطالب العراق

انهى المجلس الوزاري لمجلس التعاون لدول الخليج العربية جلسته المسائية التي استمرت ثلاث ساعات في ابوظبي امس . وصرح معالي راشد عبدالله وزير الخارجية لوكالة انباء الامارات بأن المجلس الوزاري انتهى من اعداد جدول اعمال القمة التاسعة عشرة لقادة دول مجلس التعاون. واوضح معاليه ان الجدول يتضمن القضايا السياسية والاقتصادية والامنية والعسكرية والاجتماعية التي تهم دول المجلس. وان الوزراء اتفقوا على عقد اجتماع تكميلي في ابوظبي يسبق مؤتمر القمة لاعداد المراجعة النهائية لمشروع جدول اعمال القمة. وعلمت وكالة انباء الامارات ان لجنة الصياغة تعكف على اعداد الصياغة النهائية لجدول الاعمال فى ضوء الملاحظات التي ابداها الوزراء خلا ل اجتماعهم المطول. كما علمت الوكالة ان المجلس الوزارى سيجتمع صباح اليوم الاحد لمراجعة ما انتهت اليه لجنة الصياغة بشأن جدول الاعمال. وعقب انتهاء الجلسة المسائية رحب معالي راشد عبد الله بتجاوب العراق مع رسالة الامين العام للامم المتحدة وقال ان دول مجلس التعاون كانت دائما تطالب العراق بأن يلبي ويستجيب لمطالب الامم المتحدة حتى يجنب نفسه الاذى وترفع المعاناة عن الشعب العراقي. وقال معاليه في تصريحات للصحفيين انة يامل ان يؤدي تجاوب العراق مع الامم المتحدة الى نزع فتيل الازمة وان يتغلب التعقل ومصالح الشعوب فى النهاية. وردا على سؤال حول ضمانات عدم تكرار مثل هذه المواقف قال معاليه ان هذه المواقف التي تكررت لم تحقق شيئا بل خلقت ازمة ومشاكل جديدة وبالتالي فان التعاون والحكمة بين الامم المتحدة والعراق سيمنع تكرار هذه المواقف في المستقبل. كما تخلق الامن والاستقرار. واشار معاليه الى ان مطالب العراق معروفة وهي ازالة المعاناة ولاشك انها مأخوذة في الاعتبار وقال (اننا نعتقد ان عودة المفتشين الدوليين ستؤدي الى النظر فى مطالب العراق بحيث ترفع المعاناة قريبا عنه) . كما اشار معاليه الى ان المجلس الوزاري لمجلس التعاون المنعقد في ابوظبي حاليا تابع خلال جلسته المغلقة اولا بأول تطورات الموقف في العراق واعلانه استئناف تعاونه مع مفتشي الامم المتحدة وما اعلنه الامين العام كوفي عنان من ان الرد العراقي يستجيب لشروط المنظمة الدولية. من جانبه قال الأمين العام لمجلس التعاون في حوار مع (البيان) ان القمة التاسعة عشرة للمجلس ستناقش كافة الامور التي تعنى عناية مباشرة بدول المجلس مثل الوضع في العراق والقضايا الاقتصادية مثل الاتحاد الجمركي والعلاقات مع الاتحاد الاوروبي وتوفير فرص للعمالة المواطنة وغيرها. وأوضح ان شبكة الدفاع الصاروخية التي دعت اليها الولايات المتحدة الامريكية ليست مدرجة على جدول اعمال القمة.

تعليقات

تعليقات