مجلس النواب يبدأ جلسات الاستماع حول اقالة كلينتون

بدأ مجلس النواب الامريكي امس جلسات الاستماع حول اقالة الرئيس بيل كلينتون وبحث السوابق التاريخية فيما دعا بوب ينفجستون المرشح لرئاسة المجلس الجمهوريين لتسوية خلافاتهم مع كلينتون فيما تستعد اللجنة القضائية بالكونجرس لاذاعة تسجيلات المحادثات بين مونيكا ليونسكي وليندا تريب بشأن الفضائح الجنسية لكلينتون. وجمع نواب من اللجنة القضائية في المجلس 19 خبيرا في الدستور لمناقشة ما يشكل مخالفة تستحق الاقالة ولمحاولة معرفة ما اذا كانت هذه المخالفات تطبق في حال كلينتون المتهم بالكذب على العدالة لاخفاء علاقة خارج الزواج مع المتدربة السابقة في البيت الابيض مونيكا. وفي مقابلة مع محطة ا بي سي التلفزيونية الليلة قبل الماضية قال ينجفستون ان على الجمهوريين ان يعرفوا جيدا ان الناخب الامريكي رفض الكثير من برامجهم المحافظة في الانتخابات الاخيرة التي جعلت الاغلبية الجمهورية تفقد خمسة من مقاعدها لصالح الديمقراطيين. وفي غضون ذلك اصدرت المحكمة العليا التي تنظر حكمين منفصلين بشأن التحقيقات الجارية حول الفضائح الجنسية لكلينتون وقررت ضرورة خضوع فريق المحامين عن الرئيس الامريكي للاستجواب امام المحلفين, كما رفضت في دعوى اخرى منح الحصانة لافراد الحرس الخاص لكلينتون والتي تمنعهم من الادلاء بالشهادة. ــ ا.ب

تعليقات

تعليقات