الولايات المتحدة تطالب موسكو بطرد عبدالله اوجلان او تسليمه لانقرة

طلبت الولايات المتحدة الامريكية من روسيا طرد عبدالله اوجلان زعيم حزب العمال الكردستاني من اراضيها او تسليمه لانقرة التي تطلب رأسه فيما لوحت الاخيرة بأن تصويت البرلمان الروسي لصالح منح اوجلان حق اللجوء يعرقل فرص الشركات الروسية في الفوز بعقود دفاعية تركية . (لقد طلبنا من الحكومة الروسية ان تحقق لمعرفة ما اذا كان زعيم حزب العمال الكردستاني اوجلان موجودا في روسيا ام لا, وان تتخذ فورا الاجراءات اللازمة لطرده او نفيه او تسليمه) . واضاف (ما من بلد يجب ان يحمي الارهابيين) وقد طلب اوجلان من روسيا (اللجوء السياسي) في رسالة وجهها الى مجلس الدوما حسب ما اعلنه النواب الذين صوتوا لصالح الموافقة على ذلك. واعلن مصدر مقرب من الحكومة التركية ان تصويت الدوما على منح اوجلان اللجوء السياسي يعرقل فرص الشركات الروسية بالفوز بعقود دفاعية. يذكر ان شركة (كاموف) الروسية هي في عداد شركات مرشحة للفوز بعقد كبير مع الجيش التركي يتعلق بانتاج 145 مروحية هجومية بالاشتراك مع شركاء اجانب تفوق قيمته الاربعة مليارات دولار. وتتنافس خمس شركات للفوز بهذا المشروع وهي كاموف (روسيا) , واغوستا (ايطاليا) واوروكوبتر (فرنسا ــ المانيا) وبل وبوينج (الولايات المتحدة) , وستحدد الحكومة التركية خيارها السنة المقبلة. واقر البرلمان الروسي الاربعاء الماضي قرارا يطلب من الرئيس بوريس يلتسين الموافقة على طلب اللجوء السياسي الذي قدمه اوجلان والملقب بـ (ابو) في رسالة الى الدوما. وقبل القرار تلقى الرئيس التركي سليمان ديميريل رسالة من يلتسين يؤكد فيها ان موسكو لن تتخذ أي خطوة يمكن ان تلحق ضررا بالعلاقات الثنائية, حسبما ذكرت الصحف التركية. ــ الوكالات

تعليقات

تعليقات