الطاير: خطة التوطين تسير بنجاح،(البيان)تطلق حملة للمساهمة في توطين المصارف بالتعاون مع لجنة الموارد البشرية

تبدأ(البيان)اليوم حملة إعلامية للمساهمة في جهود توطين المصارف وذلك بالتعاون مع لجنة تنمية الموارد البشرية, بهدف تسليط الضوء على السياسات والأساليب التي ستتبع لزيادة أعداد المواطنين في القطاع المصرفي.وصرح معالي أحمد حميد الطاير وزيرالمواصلات رئيس لجنة تنمية الموارد البشرية ان التوطين مسألة استراتيجية في القطاع المصرفي وإن أي تنمية اقتصادية لا تأخذ في اعتبارها الموارد البشرية المواطنة سيكون مصيرها الفشل. وأضاف الطاير في حوار مع (البيان) ينشر غدا الأحد ان المواطن لابد أن يلعب دوراً فعالاً في خطط التنمية, وإن خطة التوطين داخل القطاع المصرفي تسير بنجاح. وقال ان التوطين سيصل الى50% خلال السنوات العشر المقبلة مشيرا الى ان تحديد نسبة الزيادة السنوية بـ4% جاءت بعد دراسات وحوارات ولقاءات مع رؤساء مجالس ادارات البنوك العاملة بالدولة ولذلك ننظر إليها باعتبارها نسبة مرضية للحكومة والبنوك. وطالب معاليه القطاع الخاص بالدولة بلعب دور أكبر فعالية لتوطين الوظائف في ظل توفر التسهيلات والامتيازات الممنوحة له في إطار سياسة الاقتصاد الحر التي تنتهجها الدولة. من ناحية أخرى أكدت الاحصاءات ان نسبة المواطنين في البنوك بلغت 11,2% حتى نهاية العام 1997 وان عدد الموظفين المواطنين بالمصارف بلغ 1301 موظف بينهم180 مواطنا بالادارة العليا و387 مواطنا بالادارة المتوسطة و734 بالادارة الدنيا. واكدت الاستبيانات التي أجرتها لجنة تنمية الموارد البشرية ان 90% من المسؤولين بالبنوك يطالبون بالعمل على زيادة التوعية بين الطلاب لإزالة معوقات التوطين. (

تعليقات

تعليقات