ولي العهد السعودي يؤكد تفهم بلاده للمبادرة المصرية الفرنسية لإنقاذ السلام

أعرب الرئيس الفرنسي جاك شيراك والأمير عبد الله بن عبد العزيز ولي العهد السعودي عن قلقهما إزاء التطورات الأخيرة في عملية السلام في الشرق الأوسط والمأزق الراهن الذي تمر به بسبب التعنت الاسرائيلي, كما تناولت مباحثاتهما عددا من القضايا الاقليمية وأكد ولي العهد السعودي ان بلاده بدأت صفحة جديدة في العلاقات مع ايران تقوم على الحوار والمصارحة والتشاور, والتجربة تبشر بالخير إذا استمرت ايران في انتهاج طريق الاعتدال ووصف الأمير عبد الله السلام بأنه فرصة تاريخية لاسرائيل واكد ان بلاده تتفهم تماما المبادرة المصرية الفرنسية وعقد مؤتمر للدول المنقذة للسلام وجاء ذلك خلال المباحثات التي عقدها ولي العهد السعودي مساء أمس الأول في قصر الاليزيه مع الرئيس الفرنسي في اليوم الأول لزيارته الرسمية لفرنسا. وقالت كاترين كولونا المتحدثة باسم قصر الاليزيه ان المباحثات استمرت ساعة وربع الساعة أعقبتها مباحثات قصيرة مغلقة بين شيراك والأمير عبد الله ثم أقام شيراك مأدبة عشاء تكريما للأمير عبد الله والوفد المرافق له. واضافت ان الجانبين أعربا عن أملهما في عدم حدوث مواجهة بين ايران وأفغانستان وأكدا تطابق وجهة نظر بلديهما حول القضايا الدولية التي تمت مناقشتها وحول الازمة العراقية قالت المتحدثه الفرنسية ان الرئيس شيراك ابلغ ولى العهد السعودى ان فرنسا والصين وروسيا تقوم بمساع مشتركة لدى طارق عزيز نائب رئيس الوزراء العراقى للتأكيد على اهمية التعاون بين العراق والامم المتحدة وانه سيكون من الخطأ وقف هذا التعاون وأضافت ان الرئيس شيراك و الامير عبدالله أعربا عن اسفهما لتوجهات بغداد والتى تؤثر على اعادة اندماج العراق فى الاسرة الدولية وتعاقب الشعب العراقى الذى يعانى من الحصار. ونقلت وكالة الأنباء السعودية الليلة الماضية تصريحات لولي العهد لبعض وسائل الإعلام البريطانية قال فيها ان علينا ألا ننسى الأوضاع الانسانية للشعب العراقي الشقيق. وقال ردا على سؤال حول التحقيق في تفجير الخبر ان المملكة حريصة على التثبت من الوقائع والتحري الدقيق قبل اتخاذ أي خطوة وهذه الحالة تتطلب الصبر ولا جدوى من التعجل في قضية حساسة كهذه القضية. واضاف ان (الارهاب مرض لادين له ولا جنسية ومن الخطأ إلصاق صفة الارهاب بالإسلام لمجرد ان بعض الافراد المتورطين في عمليات ارهابية يرفعون شعارات يزعمون انها اسلامية) . وحول الهجوم الامريكي على السودان قال ان (المملكة اعلنت في حينه انها ترى انه لابد من ان يتم أي اجراء عسكري ضمن آلية دولية وفي نطاق الشرعية الدولية) . ــ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات