بن حبتور لدى عودته من موسكو: الاتحاد البرلماني الدولي ناقش قضايا مهمة تواجه المجتمع الدولي

عاد الى البلاد الليلة الماضية محمد خليفة بن حبتور رئيس المجلس الوطنى الاتحادى والوفد المرافق له قادما من موسكو بعد أن شارك فى اجتماعات المؤتمر المائة للاتحاد البرلمانى الدولى والدورة الثالثة والستين بعد المائة لمجلس الاتحاد التى عقدت فى الكرملين فى الفترة من السادس الى الثانى عشر من سبتمبر الحالى . وصرح بن حبتور لوكالة أنباء الامارات عقب عودته بأن المؤتمر ناقش عددا من القضايا المهمة التى تأتى ضمن اولويات وهموم المجتمع الدولى ويتطلب تضافر كل الجهود لمواجهتها ووضع الحلول لها ونحن على أعقاب القرن الحادى والعشرين. وقال ان البرلمانيين ناقشوا بروح المسؤولية هذه القضايا التى تتعلق باحترام حقوق الانسان وضرورة المحافظة على الماء باعتباره المصدر الرئيسى للتنمية وحل النزاعات بالطرق السلمية ومحاربة المخدرات والارهاب والجريمة المنظمة. وذكر أن وفد المجلس الوطنى الاتحادى ساهم بفعالية فى اجتماعات المؤتمر وطرح ثلاث أوراق عمل تضمنت وجهة نظر دولة الامارات تجاه ايجاد حلول للقضايا التى يعانى منها المجتمع الدولى حاليا. ووصف القرارات التى اتخذها المؤتمر تجاه هذه القضايا بأنها ايجابية وتعكس اهتمام البرلمانيين من شتى أنحاء العالم بايجاد الحلول لها بالتعاون مع الحكومات من أجل خير البشرية ورفاهيتها. وكان فى استقباله بمطار دبى الدولي عبيد بن عيسى أحمد النائب الثانى لرئيس المجلس وعدد من الاعضاء والمسؤولين بالامانة العامة للمجلس. ــ وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات