فرار جماعي لمجندي معسكر العيلفون بالسودان

شهد معسكر العيلفون السوداني لمجندي الخدمة الوطنية الالزامية من الطلاب السودانيين احداث شعب انتهت بفرار جميع المجندين بعد احراقهم المعسكر . واضرم طلاب الخدمة الوطنية الالزامية النيران في المعسكر شرق الخرطوم حوالي 25 كيلو متراً قبل مغادرتهم فرارا. وقال شهود عيان من سكان منطقة العيلفون للبيان انهم استيقظوا من نومهم على صياح طلاب المعسكر وشاهدوا بوضوح السنة اللهب في السماء وعندما وصلوا الى المعسكر وجدوا ان كل الطلاب غادروا ثكنات المعسكر. وقال بيان اصدرته منسقية ولاية الخرطوم للخدمة الوطنية لطلاب الشهادة السودانية في الخرطوم امس, بعد زيارة للمعسكر قام بها عادل محمد عثمان منسق ولاية الخرطوم ان احداثا وقعت بالمعسكر من بعض مجندي الخدمة الوطنية من طلاب الشهادة السودانية... واوضح البيان ان تسعة من الطلاب وفي حوالي الساعة الحادية عشرة مساء قاموا بايقاظ المجندين من ثكناتهم للاحتجاج على برنامج التدريب العسكري مما ادى الى هرج في المعسكر تم خلاله اتلاف بعض الامتعة وخرج على اثره ستة وسبعون طالبا من المعسكر واضاف ان ادارة المعسكر احتوت الاحداث وقامت بتهدئة الامور داخل المعسكر بعد معرفة المحرضين على الاحداث. واكد منسق ولاية الخرطوم في بيانه تعاملهم الحازم مع هذه الفئة والتي وصفها بأنها تسعى لاثارة الشغب لوقف سير التدريب... واعلن المنسق انه لم يتم استقبالهم مرة اخرى بالمعسكر الا بحضور اولياء امورهم وتعهدهم بحسن السير والسلوك... اضافة الى تغريمهم قيمة الامتعة التالفة (الخيام ومعدات التدريب وامتعة المعسكر) . وقالت وكالة السودان للانباء ان عبدالقادر محمد زين محافظ محافظة شرق النيل والتي تتبع لها منطقة العيلفون, قام بزيارة للمعسكر صباح امس السبت واطمأن على الاوضاع بداخله. هذا ولم يذكر البيان اي اصابات وقعت وسط الطلاب كما لم يذكر شهود العيان الذين استفسرتهم (البيان) عن حجم الاصابات وسط الطلاب المجندين واكتفوا بالقول ان جميع الطلاب اخلوا المعسكر بعدما اضرموا فيه النيران. وكانت منسقية الخدمة الوطنية قد ظلت تنشر عبر الصحف اليومية اعلانا لجميع الاسر بأن الزيارات والاذونات لطلاب مجندي الخدمة الالزامية الوطنية ستكون بعد الاسبوع الثالث من بداية فتح المعسكرات... كما اعلنت المنسقية ان اليوم الاحد هو اخر يوم لاستقبال الطلاب في جميع المعسكرات واكدت انه لن يقبل اي طالب بأي معسكر بعد هذا التاريخ. وتعيد (البيان) للاذهان ان ذات المعسكر (العيلفون) قد شهد في اول ابريل الماضي احداثا مؤسفة حيث لقي 55 طالبا حتفهم غرقاً في النيل (حسب الاحصائية الرسمية لمنسقية الخدمة الوطنية بعدما تظاهر الطلاب بالمعسكر وغادروا المعسكر في اتجاه نهر النيل. الخرطوم ـ أحمد عثمان جبريل

طباعة Email
تعليقات

تعليقات