إعلان تأسيس شركة أبوظبي للدائن البلاستيكية - بروج:انشاء مصنع لانتاج البولي ايثيلين بكلفة مليار دولار

اعلن يوسف عمير بن يوسف مدير عام شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) والامين العام للمجلس الاعلى للبترول عن تأسيس شركة أبوظبي للدائن البلاستيكية المحدودة (بروج) ومقرها أبوظبي وتساهم فيها ادنوك بنسبة 60% وشركة بورياليس الاوروبية بنسبة 40% كما اعلن عن تأسيس شركة بروج الخاصة المحدودة للتسويق ومقرها سنغافورة مناصفة بين ادنوك وبورياليس. وستقوم بروج بانشاء مصنع عالمي في منطقة الرويس بتكلفة مليار دولار حوالي 3.6 مليارات درهم لانتاج مادة البولي ايثيلين وغيرها من اللدائن البلاستيكية. اما بروج للتسويق فسوف تتولى تسويق منتجات المصنع الجديد مع بداية الانتاج في عام 2001 في معظم دول شرق وجنوب آسيا والشرق الاوسط. وقال يوسف بن عمير في حفل العشاء الذي اقامته ادنوك بفندق ابوظبي انتركونتيننتال مساء أمس احتفالا بهذه المناسبة بأن اطلاق اسم (بروج) على هذه الشركة يعبر في حد ذاته عن الامل المعقود عليها وهو ان تكون نجما ساطعاً في آفاق صناعة النفط والغاز والبتروكيماويات وذلك مع بداية انتاجها في عام 2001 من اللدائن البلاستيكية. ورحب بانضمام بروج الى مجموعة شركات ادنوك لتكون اضافة جديدة في سجل انجازات الامارات في ظل السياسة الرشيدة والقيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة وذلك تحقيقاً لخير ومنفعة المواطنين والشركاء الآخرين. وقال أولف أمس المدير العام لشركة أبوظبي للدائن البلاستيكية (بروج) في مؤتمر صحفي عقد امس في أبوظبي بأنه قد تحدد العام 2001 لبدء تشغيل المصنع العالمي بالرويس, حيث سيضم وحدات لانتاج الايثيلين بطاقة 600 الف طن سنوياً ووحدتين آخريين كل منهما بطاقة انتاج تناهز 225 الف طن سنويا من البولي ايثيلين العالي الكثافة والبولي ايثيلين المنخفض الكثافة. وأوضح أن المشروع الجديد سيتيح الفرصة لتوفير قرابة 400 فرصة عمل مشيراً الى ان عمليات التصنيع تعتمد على تقنية جديدة لصناعة اللدائن البلاستيكية كما أكد بأن الشركة قد وضعت في اولويات عملها عند تنفيذ المشروع الجديد مسائل الصحة والسلامة والبيئة حيث تولي اهتماماً كبيراً بالمحافظة على البيئة والتمسك بالمقاييس الدولية. وأكد كمالا مدير بروج الخاصة المحدودة بان 80% من انتاج المصنع بالرويس سوف تذهب الى اسواق آسيا حيث يتنامى الطلب على استهلاك اللدائن البلاستيكية والاعتماد عليها في صناعات كثيرة. كما أوضح أن الشركة ستفتح اسواقا جديدة في منطقة الشرق الاوسط وافريقيا معتمدة على الجودة العالية من انتاجها باستخدام التقنيات الحديثة. وذكر ان الشركة الجديدة تعتبر خطوة مهمة بالنسبة لدولة الامارات والتي تعتمد الآن على تنويع مصادر دخلها والتوسع في صناعة البتروكيماويات والاستفادة من الغاز الطبيعي المتوفر بمنطقة الرويس حيث يعتبر موقع المصنع الجديد بالمنطقة موقعا استراتيجياً لقربه من المصفاة التابعة لادنوك وقربه كذلك من مرافق شركة أبوظبي لصناعات الغاز المحدودة جاسكو والتي ستمد وحدة انتاج الايثيلين بغاز الايثيلين. أبوظبي ـ سعد رزق الله

تعليقات

تعليقات