القوات المسلحة احتفلت بذكرى (التوحيد).. خليفة بن زايد: السادس من مايو علامة مضيئة في تاريخنا… محمد بن راشد: الامارات تبوأت مركزا مهما على الخريطة الدولية

اكد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة ان السادس من مايو لعام 1976 يعتبر علامة مضىئة في تاريخ دولتنا الفتية, كما يذكر بالارادة الخيرة التي كانت وراء القرار التاريخي الذي تمخضت عنه الولادة الحقيقية للقوات المسلحة في دولة الامارات العربية المتحدة . وقال سموه في كلمة بمناسبة الذكرى الثانية والعشرين لتوحيد القوات المسلحة ان القيادة سعت الى تنويع مصادر السلاح وامتلاك التكنولوجيا المتقدمة وفق المصالح العليا للبلاد وتأكيدا لاستقلال القرار وحرصا على السيادة الوطنية. واضاف ان جيش دولة الامارات العربية المتحدة يمثل نمطا حضاريا متوافقا مع فكر مؤسسيه وقيادته فتوجه منذ اليوم الاول لتأسيسه نحو حماية المكاسب والانجازات الوطنية فصار بحق ذراع الاتحاد القوي. واوضح سموه ان النجاحات الكبيرة والخطى الواسعة التي خطتها دولة الامارات منذ تأسيسها تضافرت على انجازها عوامل عديدة من بينها وجود قوات مسلحة سرعت من عملية التطوير والبناء بتوفيرها عنصر الامن والامان. كما اكد الفريق اول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع ان دولة الامارات بقيادة رائدها صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة القائد الاعلى للقوات المسلحة وبمباركة وتأييد اخيه صاحب السمو الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي واخوانهما اصحاب السمو اعضاء المجلس الاعلى حكام الامارات تبوأت مركزا يشار له بالبنان على خريطة العالم السياسية والاقتصادية والانسانية. ودعا سموه الجنود الى التحلي بالشرف والاخلاق لانهما زينة الانسان العرب المسلم, مؤكدا سموه ان الجندية ليست بزة عسكرية او تدريبا او سلاحا وعتادا فقط وان الجندية شرف واخلاق وفداء وتضحية. كما اكد الفريق الركن طيار سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس اركان القوات المسلحة ان قرار الفريق اول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع بدمج المنطقة العسكرية الوسطى بالقوات المسلحة اضفى على احتفالاتنا هذا العام لونا آخر وبعدا جديدا وكان ترسيخا لمعاني الوحدة وتجسيدا لتماسك قواتنا المسلحة لتظل درعا قويا يستظل به اتحادنا ويصون امننا واستقرارنا. وجدد سموه ومنتسبو القوات المسلحة العهد والمبايعة لقائد المسيرة مؤكدين على الاخلاص في العمل وعلو الهمة ونكران الذات في سبيل حماية الوطن وفقا لتوجيهات قائد المسيرة وراعي النهضة صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة.

تعليقات

تعليقات