قذيفة كل دقيقة: قصف مدفعي مكثف وغارات إسرائيلية على الجنوب اللبناني

اصيب ستة جنود اسرائيليين وأحد افراد الميليشيات اللبنانية الموالية لاسرائيل في سلسلة هجمات شنها مقاتلو المقاومة الوطنية على مواقع اسرائيلية بالشريط المحتل بالجنوب اللبناني . وفي اعقاب هذه الهجمات تصاعدت وتيرة التدهور الامني في المنطقة حيث قامت قوات الاحتلال الاسرائيلي بقصفها المدفعي العشوائي بمعدل قذيفة واحدة في الدقيقة على مناطق القطاع الغربي الساحلي واقليم التفاح بالقطاع الاوسط. كما شاركت الطائرات الحربية الاسرائيلية في هذه الهجمات حيث شنت غارة بصواريخ جو ارض على اطراف بلدة زوطي. وذكرت مصادر امنية لبنانية ان شقيقتين لبنانيتين ـ ثماني سنوات و20 سنة ـ اصيبتا خلال هذه الهجمات الاسرائيلية المكثفة. وقد أعلنت المقاومة الاسلامية أن مجموعاتها ردت على تمادى القصف الاسرائيلى بقصف مواقع الاحتلال فى بلاط وباسيل وحميد وطيرحرفا. وأدى القصف المدفعى على منطقة اقليم التفاح الى عزل المنطقة وانقطاع خطوط نقل الطاقة الكهربائية فيما تشاهد أعمدة الدخان وألسنة اللهب تتصاعد من الاحراج والتلال الجبلية فى أقليم التفاح ومناطق القطاع الغربي. وازاء التصعيد المدفعى الاسرائيلى وتحليق المروحيات الاسرائيلية على ارتفاع منخفض عمدت القوات الدولية الى اغلاق الطرق الى القرى والمناطق المستهدفة بالقصف لحماية المدنيين اللبنانيين فيما أغلقت الميليشيا العميلة للاحتلال معبر الحمراء الناقورة فى القطاع الغربي. ـ الوكالات

تعليقات

تعليقات